نحو نصف الأحزاب السياسية لا تقوم بإعداد ميزانية لمواردها وتكاليفها (تقرير)

28 فبراير 2024 - 23:00

سجل المجلس الأعلى للحسابات، ضعفا كبيرا في التدبير المالي لدى الأحزاب السياسية بالمملكة، لاسيما في غياب إعداد الميزانية، أو ضعف عدد المستخدمين، وتدني مستواهم التعليمي.

وأكد المجلس في التقرير المتعلق بتدقيق حسابات الأحزاب السياسية برسم سنة 2022، استمرار ضعف البنيات التدبيرية والبشرية للأحزاب، ففي هذا الصدد، أظهرت نتائج فحص وتحليل الأجوبة التي توصل بها المجلس من طرف 23 حزبا، من أصل 29 حزبا تم توجيه الاستبيانات إليهم، أن %43 من الأحزاب لا تقوم بإعداد ميزانية توقعية لمواردها وتكاليفها.
كما أن 70 في المائة من الأحزاب لا تتوفر على مسطرة استخلاص الموارد غير العمومية وصرف النفقات.
أيضا يوضح التقرير أن %39 من المستخدمين البالغ عددهم 235 مستخدما، يتوفرون على مستوى تعليمي عالي؛ فيما سُجِّلَ تفاوت كبير ما بين الأحزاب السياسية في أعداد المستخدمين، إذ أن حزبا واحدا يتوفر على 109 مستخدمين، وحزبا آخر على 28 مستخدما، فيما تراوح عدد مستخدمي ستة أحزاب ما بين 8 إلى 14 مستخدما، وما بين واحد إلى خمسة مستخدمين بالنسبة لأحد عشر حزبا.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي