مجموعة "العدالة الاجتماعية" تستفسر 10 وزراء عن إجراءات لفائدة النساء

08 مارس 2024 - 18:00

وجه المستشارون البرلمانيون، المنتمون لمجموعة العدالة الاجتماعية بمجلس المستشارين، سؤالا كتابيا إلى عشرة وزراء في حكومة أخنوش، يستفسرونهم عن التدابير التي اتخذتها من أجل تعزيز مقاربة النوع في مخططات عمل القطاعات الوزارية التي يشرفون عليها.

وشدد برلمانيو المجموعة المذكورة، على أن اعتماد مقاربة النوع الاجتماعي في السياسات العمومية التي تعتمدها البلاد، باتت تعد آلية من آليات تعزيز المساواة بين الجنسين وتدارك التفاوتات الحاصلة بينهما وتكريس مبادئ الإنصاف وتكافؤ الفرص.

مؤكدين في سؤالهم الكتابي لوزراء الحكومة أيضاً، أن مقاربة النوع باتت تعد مدخلا من مداخل تثمين الموارد البشرية العاملة بمختلف القطاعات منها القطاعات التي تشرفون عليها.

وتساءل برلمانيو الغرفة الثانية، عن الإجراءات التي اعتمدها الوزراء العشرة، والتي يعتزمون القيام بها لإدماج مقاربة النوع في مخططات عمل وزاراتهم خاصة فيما يتعلق بتعزيز مبادئ المساواة بين الجنسين في الولوج إلى مناصب المسؤولية، وتكييف الخدمات والمهام المعهود بها إلى العاملين بالقطاع الذي تشرفون عليه بمراعاة هذه المقاربة.

كلمات دلالية

المغرب برلمان حكومة نساء
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

عبدو الادريسي منذ شهر

كفى من الانحياز المشبوه لفائدة العنصر النسوي.. العنصر الذكوري هو الذي اضحى يطاله ظلما وعدوانا التهميش وخاصة في مجالات التوظيف والتشغيل.. ويمكن لأي متتبع الاطلاع على لوائح الناجحين في الامتحانات وسيجد نسبة العنصر النثوي كبيرة جدا وتثير أكثر من علامة استفهام.. لوائح الناجحين في امتحان قطاع التربية والتعليم على سبيل المثال وصلت حسب ماتدوول إلى 90 في المائة.. وبالتالي هل هناك نية مبيتة لاستهداف العنصر الذكوري..!!؟ وإذا كان كذلك فما على العنصر الذكوري الا الدفاع سلميا عن كرامتهم قبل فوات الأوان وقبل أن يتنسون ويتأنث المجتمع في مجاله الاقتصادي وتلك هي الطامة العظمى الكبرى التي ما أنزل الله بها من سلطان..

التالي