بنكيران: دعاة الافطار العلني في رمضان غرضهم أن يحطموا قدسية الاسلام والصيام في الأوساط الشعبية

10 مارس 2024 - 16:00

على بعد ساعات قليلة من حلول شهر الصيام بالمغرب، عاد عبد الاله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ليهاجم دعاة الافطار العلني في شهر رمضان.

وقال زعيم البيجيدي، في كلمة له خلال انعقاد المجلس الإقليمي للحزب بإقليم الرباط ، متهكما، « في الحقيقة شكون يمنع هؤلاء من أن يفطروا في رمضان!؟، قبل أن يكشف ابن كيران، أن الغرض الحقيقي لدعاة الافطار العلني، أن يحطموا قدسية الاسلام في الأوساط الشعبية.

وصنف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، المفطرين في رمضان، إلى فئتين،  أصحاب نوايا حسنة، وسيئة، قائلا: » كاين في هدشي مستويات، كاين لي نيتو سيئة، وكاين لي نيتو حسنة ولكن مفاهمش، تيقوليك أنا بغيت الحرية، ولكن لي نيتو سيئة، يريد أن يحطم قدسية الصيام، لكي يتجرأ المواطن العادي على الإفطار علانية ».

وأكد ابن كيران، أن غرض أصحاب النوايا السيئة من دعاة الافطار في رمضان،  » هو رمضان ميبقاش، وعلاش ميبقاش!؟، لأن الذين يخططون لهؤلاء في نظر ابن كيران، إما نيتهم حسنة و إما ماكيفهموش، بأن هناك جهات في العالم تخطط لكي يصبح الإنسان من دون مناعة، وفي مقدمتها رغبة السياسية الأمريكية في تحطيم أسباب المناعة  والشخصية القوية النابعة من الدين في العالم الإسلامي…

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

خمادي منذ شهر

قال تعالى. وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين. الآية. هؤلاء الكهنوتيين يستزرقون بإسم الدين ودغدغة شعور المواطن المسلم لتبرير ضمان استمرار واستفادته من أموال السحت أكثر من 7 ملايين شهريا بدون عمل واي اي قانون. النغاربة عاقو بيك ياشلاهبي. الله المستعان.

التالي