الركراكي: المعسكر التدريبي كان جيدا وعلينا البحث بشكل سريع عن الحلول

27 مارس 2024 - 09:30

أوضح الناخب الوطني وليد الركراكي، أنه لا يمكن له أن يكون سعيدا بعد التعادل المخيب أمام موريتانيا بدون أهداف، في المباراة التي جرت أطوارها أمس الثلاثاء، بملعب أدرار بأكادير، موضحا أن الشوط الأول لعب بشكل ضعيف.

وأضاف الركراكي، في تصحريات صحافية، عقب نهاية المباراة، أنه من الجيد أن يتعلم اللاعبون، وأن يعرفوا بأن اللعب بالمغرب، سيجعل الفرق تنتظر، وتقوم بتضييع الوقت، ويجب أن يعرفوا كيفية إيجاد الحلول من أجل قتل المباراة، مؤكدا أنهم حصلوا على فرص صغيرة، لكن لم تلعب العناصر الوطنية بمستواها.

وأردف، « الفرق تدخل من أجل البحث عن التعادل أو الفوز في ملعبنا، ونحن يجب أن نجد الاتصال بين اللاعبين. كان هناك مجموعة من اللاعبين الجدد بنصغير، إبراهيم، من أجل خلق اتصال بينهم وبين زياش، ورحيمي كذلك كان جيدا اليوم ».

وختم وليد تصريحاته بالقول، « هذا المعسكر التدريبي شيء إيجابي، رغم أننا كنا نريد الفوز اليوم، وتحقيق التعادل لا يمكن أن يجعلك سعيدا، ويجب أن نبحث بشكل سريع عن الحلول، من أجل أن نكون مستعدين في شهر يونيو لتصفيات كأس العالم 2026 ».

وأنهى المنتخب الوطني المغربي مبارياته الودية خلال فترة التوقف الدولي، حيث انتصر في اللقاء الأول بهدف نظيف على أنغولا، وتعادل في الثاني بدون أهداف مع موريتانيا، علما أن هذا المعسكر عرف تواجد أربعة لاعبين جدد، ويتعلق الأمر بكل من ابراهيم دياز، ويوسف لخديم، لاعبا ريال مدريد الإسباني، وإلياس أخوماش، المحترف بفياريال الإسباني، وإلياس بن الصغير، نجم موناكو الفرنسي.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي