المنتخبون ورجال الأعمال يسيطرون على تركيبة المجلس الوطني لحزب "البام" 

11 مايو 2024 - 12:00

بدأ المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، السبت، اجتماعه الأول بعد مؤتمره في فبراير الفائت، حيث من المقرر أن يستكمل تشكيل مكتبه السياسي.

أظهرت إحصائيات قُدمت في مستهل هذا الاجتماع، سيطرة المنتخبين ورجال الأعمال على تركيبة المجلس الوطني.

ففي خطابها الافتتاحي، كشفت رئيسة المجلس الوطني، نجوى كوكوس، إحصائيات عن تركيبة هذه الهيئة التي ترأسها. فـ80 في المائة من أعضائها ذكور، بينما لا تشكل النساء سوى 20 في المائة فقط. تعليقا على ذلك، قالت المنسقة الوطنية للحزب فاطمة الزهراء المنصوري التي حضرت الاجتماع، إن « كل امرأة في حزبها « بألف رجل ».

من المجموع الكلي لأعضاء المجلس الوطني، الذي جرى تجديده بـ55 في المائة خلال المؤتمر الفائت، فإن 70 في المائة منتخبون، و26 في المائة من الشباب، و56 في المائة لديهم خلفية في التطوع بمنظمات المجتمع المدني.

وكما أن غالبية أعضائه مستواهم الدراسي جامعي. وفق الإحصائيات المعلنة، فإن معظم أعضاء المجلس الوطني كذلك، من حيث الخلفية المهنية، رجال أعمال ومقاولون… وأساتذة.

بين كل هذه الأرقام، لم تفصح رئيسة المجلس الوطني عن العدد الكلي لأعضاء هيئتها.

يخطط الحزب لإقرار ميثاق للأخلاقيات في هذا الاجتماع، وسط مخاوف بين منتخبيه من أن يشكل أداة في يدي غير المنتخبين في الحزب لشن حملات تصفية.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي