أساتذة الطب يدعون الطلبة إلى "إنقاذ السنة الجامعية" ويعتبرون المقاطعة تهديدا للعام الحالي وللسنوات القادمة

30 مايو 2024 - 18:15

دعا مجلس التنسيق القطاعي لكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان الذي يضم أساتذة كليات الطب، عموم طلبة الطب المضربين منذ 6 أشهر إلى إيقاف مسلسل المقاطعة، والانخراط في دورة الامتحانات من أجل إنقاذ السنة الجامعية « في هذا الوقت شديد الحساسية، حيث آخر السنة الجامعية ».

واعتبر المجلس في بيان له، الخميس، أن استمرار المقاطعة إلى هذه الفترة من السنة الجامعية يهدد السنة الحالية والسنوات القادمة على حد سواء على اعتبار مدة الهدر للزمن الجامعي، وهو ما يتنافى مع ضرورة الحفاظ على جودة التكوين، و »في هذا الأمر يجب على كل الفاعلين دون استثناء تحمل المسؤولية التاريخية في الانعكاسات السلبية لهذه الوضعية ».

وتعهد أساتذة كليات الطب بالتجند من أجل الحفاظ على جودة التكوين ومواكبة مسلسل الإصلاح عن قرب، وكذا العمل على مراجعة الإجراءات الموازية لإعادة الهدوء إلى الساحة الجامعية.

وشدد أستاذة كليات الطب على أن الشؤون البيداغوجية، ومدة التكوين، وطريقة التقييم، وجودة العملية التكوينية، تعد شأنا خاصا بالأساتذة الباحثين بكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، « ولن يقبلوا أي مساومة في هذا الشأن، لأنها السبيل الوحيد لضمان انخراط الأساتذة في أي إصلاح للمنظومة ».

كلمات دلالية

إضراب المغرب طلبة الطب
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

OULDCHRIF منذ أسبوع

السنة البيضاء أصبحت واقعا مريرا ونهاءيا..الامتحانات لا تنقذ السنة الجامعية فهناك تكوين اكاديمي راح وهناك تذاريب استشفاءية راحت..جودة التكوين لا يمكن أن تكون مع أساتذة همهم الأول هو نجاحهم هم من الناحية المالية والعاءلية. هؤلاء الاساتذة هم نفسهم ضعيفي التكوين..فاقد الشيء لا يعطيه. تكوين الاطباء لم يكن ابدا في المستوى منذ خمسين شنة.

التالي