تضامنا مع غزة... آلاف المغاربة يطالبون بمقاطعة وإلغاء المهرجانات

01 يونيو 2024 - 08:00

شارك آلاف المتظاهرين في وقفات احتجاجية بعدة مدن مغربية عقب صلاة الجمعة، يوم أمس، مطالبين بوقف ومقاطعة المهرجانات الغنائية بالمملكة، تضامنا مع فلسطينيي قطاع غزة الذين يتعرضون لحرب إسرائيلية مدمرة منذ نحو 8 أشهر.

الوقفات نظمتها « الجبهة المغربية لدعم فلسطين » في عدة مدن، بينها مكناس وفاس والقنيطرة وأزمور، وتارودانت، وبركان.

وعبر هتافاتهم، طالب المتظاهرون بوقف ومقاطعة المهرجانات الغنائية بالمملكة في الفترة الحالية « احتراما لأرواح عشرات الآلاف من الشهداء في غزة ».

ومن بين هذه الهتافات: « الشعب يريد مقاطعة موازين »، و »أش خاصك (ماذا تريد) فلسطين؟، الحفلات وموازين ».

و »موازين » مهرجان موسيقي عالمي سنوي تستضيفه العاصمة الرباط، ويُقام هذا العام في الفترة بين 21 و29 يونيو/ حزيران المقبل، بمشاركة العديد من الفنانين الموسيقيين العالميين والمحليين.

وإضافة إلى « موازين »، تشهد المملكة العديد من المهرجانات الغنائية صيفًا في إطار الترويج للموسم السياحي، ومن بينها الدورة الـ27 من مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة، الذي انطلق في 24 مايو/ أيار الجاري، ويتواصل حتى الأول من يونيو.

في هذا الصدد، انتقد حقوقيون، في كلمات لهم خلال الوقفات، استمرار تنظيم الحفلات والمهرجانات الغنائية في المملكة بالوقت الراهن، مطالبين بضرورة إلغائها في ظل الحرب على غزة.

إضافة إلى ذلك، طالب المتظاهرون، عبر هتافاتهم، بوقف التطبيع، والعمل على الضغط على إسرائيل لوقف حربها على غزة، مشيدين في الوقت ذاته بصمود المقاومة في غزة.

ومن هذه الهتافات: « فلسطين ليست للبيع »، و »لا احتلال لا تطبيع »، و »تحية مغربية للمقاومة الأبية ».

وخلفت الحرب الإسرائيلية على غزة أكثر من 118 ألف فلسطيني بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل هذه الحرب متجاهلة قرارا من مجلس الأمن يطالبها بوقف القتال فورا، وأوامر من محكمة العدل تطالبها بوقف هجومها على رفح، واتخاذ تدابير فورية لمنع وقوع أعمال « إبادة جماعية »، و »تحسين الوضع الإنساني » بغزة.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي