نائبة من الصحراء: الكراء في جهة الداخلة وصل 3000 درهم بينما التجزئات متوقفة

03 يونيو 2024 - 21:30

تعرف عدد من مدن الصحراء المغربية تعثرا في تسليم أعداد من المساكن المهيئة في إطار برامج الدعم الاجتماعي للسكن، وهو ما أثير اليوم الإثنين بمجلس النواب، فيما أكدت الوزارة الوصية أنها تعمل على حل الإشكال.
وأكدت إحدى النائبات من الأقاليم الجنوبية للمملكة، وجود أزمة حادة في السكن لاسيما في مدينة الداخلة، حيث ارتفعت السومة الكرائية إلى 3000 درهم، فيما تتوفر المدينة على أكثر من 1500 شقة سكنية جاهزة وصالحة للسكن لم تسلم بعد، والتي من شأنها أن تحل مشاكل المواطنين.
وأضافت « هذه الشقق كلفت الدولة أموالا طائلة، وينبغي تسليمها للشباب المتزوجين العاطلين عن العمل، وفئات العائدين من مخيمات تندوف، والأرامل والمطلقات وغيرهم ممن يعانون من عدم توفرهم على سكن خاص.

كما أشارت النائبة إلى وجود 15 تجزئة سكنية غير مجهزة في مدينة الداخلة، مما يتسبب في تشويه النسق العمراني وجمالية المدينة، ملتمسة من الوزارة الوصية ومن رئيس الحكومة العمل على تجاوز هذه المعضلة.

وردا على ذلك، أكدت فاطمة الزهراء المنصوري، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، أن مشكلة تصفية العقار هو العائق الأكبر في تسليم الشقق في الأقاليم الصحراوية، مشيرة إلى أن مؤسسة العمران كانت تنجز الشقق السكنية فوق أراض غير مصفاة، وذلك ما كان يخلق مشاكل في التسليم.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي