"حماية المستهلك" تحذر من ماشية ترعى بمطارح الأزبال وأخرى تُسمن بمواد مسمومة (+فيديو)

09 يونيو 2024 - 22:30

كشفت الهيئة الوطنية لجمعيات حماية المستهلكين بالمغرب، عن تقارير توصلت بها من ممثلي الجمعيات المنضوية تحت لوائها بعدد من الأقاليم، تخص رصد رؤوس ماشية في أسواق  بيع الأضاحي تم تسمينها بمواد مسمومة وأعلاف مخثصة لتسمين العجول.

بينما أشارت التقارير، ذاتها،  لوجود أصناف من الأغنام ترعى  في المطارح ليتم عرضها للبيع للمواطنين على أنها أغنام معلفة في الإسطبلات الفلاحية، بينما كانت تقتات على بقايا النفايات المنزلية والبلاستيك.

هذه المخالفات وغيرها، قال عنها حسن دنبي رئيس الهيئة الوطنية لجمعيات حماية المستهلكين، إنها ممارسات باتت تحتاج للمراقبة، خصوصا وأن الاسواق تعيش هاته الأيام، إقبالا استثنائيا، ومعه تتكاثر ممارسات الشناقة الدين وجدوا لأنفسهم فرصة التحكم في الأسعار ورفعها الى أقصى عتباتها، بزيادة تقدر ما بين الف درهم الى 1500درهم مقارنة مع العام الماضي.

وقال المتحدث، بأن المسؤولية الملقاة على عاتق المشرفين على القطاع، تقتضي تتبع سلامة عملية انتاج هذا القطيع، ليس فقط العناية بترقيم للقطعان، لأن مواكبة الكسابة غير كاف لتأمين عملية الانتاج وإيصاله للمستهلك في ظروف آمنة.

وحسب دنبي، فإن الزيادات الغير المفهومة في الأسعار هذه السنة، خصوصا أسعار الخرفان المستوردة التي تباع بأسعار متباينة تتراوح مابين 2500 درهم الى 4000 درهم،  استأثرت الحيز الهام من ملاحظات جمعيات حماية المستهلك بالمغرب، حيث أشارت التقارير الواردة على الهيئة، كون هذه الأخيرة تحتاج لتدخل الدولة لتسقيف أسعار الخرفان المستوردة والتي استفاد مورودها من الدعم، بدل ترك المواطنين ضحية لوبيات القطاع التي رفعت اسعار الخرفان بطريقة غير مفهومة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي