السكيتيوي: ندرك أهمية وصعوبة الألعاب الأولمبية بباريس ولذلك نستعد لها على النحو الجيد

23 يونيو 2024 - 15:00

أوضح طارق السكيتيوي، مدرب المنتخب الوطني المغربي الأولمبي، أن المغرب يستحق أن يتواجد في الألعاب الأولمبية المقررة بباريس، الصيف الجاري، مشيرا إلى أن أشبال الأطلس يدركون مدى أهمية وصعوبة هذه المسابقة، لذا الكل يستعد لهذه للتظاهرة على النحو الجيد.

وتابع مدرب أشبال الأطلس، في تصريحات له، للصفحة الرسمية التابعة للسفارة الفرنسية بالمغرب، أن مناسبة الألعاب الأولمبية باريس 2024، تمثل للمغرب تظاهرة وعرس عالمي ومناسبة للتبادل الثقافي، ومنافسة رياضية صادقة ومسؤولية كبيرة.

وأردف طارق السكتيوي، أن المغرب يمتلك جمهور قوي يقف وراء منتخبه، ويشجعه بقوة، سواء في المغرب، أو الجالية المتواجدة في فرنسا، وجميع بقاع العالم.

وفي السياق ذاته، تلقى طارق السكيتيوي، مدرب المنتخب الوطني المغربي الأولمبي، ووليد الركراكي، المشرف على المنتخبات، أخبارا سارا بخصوص العديد من اللاعبين، بعدما حصلوا على موافقة فرقهم، للمشاركة رفقة الأولمبيين، في أولمبياد باريس 2024.

وحصل عبد الصمد الزلزولي، على موافقة ناديه الحالي ريال بيتيس، للمشاركة بالأولمبياد، لأنها تمثل فرصة له للتحضير للموسم بشكل جيد، كما تلقى إلياس أخوماش، هو الآخر بدوره موافقة ناديه فياريال، على الذهاب لباريس مع المنتخب الأولمبي.

وتابع المصدر ذاته، أن ثنائي لوهافر الفرنسي ياسين قشطة، وأسامة تيرغالين، قد أكدا مشاركتهما، بالإضافة إلى لاعب موناكو إلياس بن الصغير، وصانع ألعاب سانت إيتيان بينجامين بوشواري، وهو ما أراح مدرب الأولمبي طارق السكيتيوي كثيرًا.

ويواصل فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، اتصالاته المكثفة مع إدارة ريال مدريد الإسباني، للسماح لابراهيم دياز، بتمثيل المنتخب الوطني المغربي الأولمبي، في أولمبياد باريس 2024.

وكان موقع « كووورة »، قد قال في تقرير له، إن لقجع لم ييأس، ويؤمن أن ريال مدريد سيكون مرنا ويمنح استثناء لإبراهيم دياز، رغم موقف النادي الملكي بمنع لاعبيه من المشاركة في الأولمبياد.

وأكد المصدر ذاته، أن ابراهيم دياز بخلاف اللاعبين الأوروبيين والبرازيليين في ريال مدريد، ليس لديه أي التزام آخر، ومن ثم يمكنه المشاركة في أولمبياد باريس.

وأوضح نفس المصدر، أنه من المتوقع أن تواجه محاولات لقجع صعوبة كبيرة، إذ سبق أن رفض ريال مدريد بشكل قاطع وساطة الرئيس الفرنسي ماكرون، ومدرب المنتخب الأولمبي الفرنسي تييري هنري، للحصول على موافقة رئيس الميرنغي فلورنتينو بيريز، كي يشارك نجم الريال الجديد كيليان مبابي في أولمبياد باريس.

وسيكون العائق الأكبر أمام الجامعة الملكية المغربية لضم دياز وفق موقع « كووورة »، هو تضارب مواعيد الفترة التحضيرية لريال مدريد مع مباريات المغرب في الأولمبياد، حيث يبدأ ريال مدريد تحضيراته للموسم المقبل 2024-25 منتصف الشهر المقبل، قبل خوض جولة خارجية في الولايات المتحدة، يخوض فيها 3 مباريات ودية، أولها ضد ميلان في شيكاغو، يوم 31 يوليوز المقبل، على أن يواجه غريمه برشلونة، ومن بعده تشيلسي، يومي 3 و6 غشت على التوالي، قبل لعبه السوبر الأوروبي ضد أتالانتا الإيطالي، يوم 14 من الشهر نفسه.

وكان مدرب المنتخب الوطني المغربي الأولمبي، طارق السكتيوي، قد استقر على اختيار ابراهيم دياز ضمن الثلاثي فوق السن الذي سيخوض الأولمبياد، رفقة أشرف حكيمي لاعب نادي باريس سان جيرمان، الذي لم يعترض ناديه الفرنسي على حضوره.

وسيفتتح المنتخب الوطني المغربي الأولمبي، مبارياته بأولمبياد باربس 2024، خلال الفترة الممتدة ما بين 24 يوليوز و9 غشت 2024، “يفتتحها” يوم الأربعاء 24 يوليوز المقبل، بملاقاة الأرجنتين، على أرضية ملعب جيوفروي-جوشارد بمدينة سانت إيتيان.

وسيخوض أشبال الأطلس مباراتهم الثانية في دور مجموعات أولمبياد باريس 2024، يوم السبت 27 يوليوز المقبل، أمام المنتخب الأوكراني، على أرضية ملعب جيوفروي-جوشارد بمدينة سانت إيتيان.

وسيختتم المنتخب الوطني المغربي لقاءاته بدور مجموعات أولمبياد باريس 2024 بمواجهة المنتخب العراقي يوم الثلاثاء 30 يوليوز المقبل، على أرضية ملعب أليانز ريفيرا بمدينة نيس.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي