السلطات تطوي صفحة الناصري في مجلس عمالة الدار البيضاء بعد فتح باب الترشيحات لمنصب الرئاسة

25 يونيو 2024 - 19:00

أعلنت السلطات الثلاثاء، فتح باب الترشيح لرئاسة مجلس عمالة الدار البيضاء، والذي سيبدأ من يوم غد الأربعاء 26 يونيو إلى غاية الاثنين المقبل. كان هذا المنصب يشغله سعيد الناصري القابع في السجن منتظرا محاكمته على خلفية تهم تتعلق بملف مخدرات.

ويتعين أن يُقدم ملف الترشيح بمقر ولاية جهة الدار البيضاء سطات، لدى مديرية شؤون الجماعات الترابية، وذلك بدءا من الساعة الثامنة والنصف صباحا إلى الساعة الرابعة والنصف مساء.

أبرز مرشح لهذا المنصب هو زميل الناصري في حزبه، الأصالة والمعاصرة، أحمد بريجة. يتوقع هذا الحزب مساعدة حلفائه في الأغلبية الحكومية في الحفاظ على هذا المنصب.

وانقضت مهلة ستة أشهر، يوم السبت الفائت، التي يحددها القانون التنظيمي، لعودة سعيد الناصري، رئيس عمالة الدار البيضاء، لمهامه، بعد وضعه رهن الاعتقال على خلفية «ملف إسكوبار الصحراء». وبما أنه لم يطلق سراحه، فقد أصبح منصبه شاغرا بحكم القانون.

ويواصل بريجة مهامه رئيسا لهذا المجلس بالنيابة عن زميله في الحزب، مؤكدا في حديث سابق مع «اليوم24» أنه سيترشح لهذا المنصب، رغم وجود حالة تنافي لكونه نائبا برلمانيا عن حزب الأصالة والمعاصرة. لكنه قال مستدركا إن منصب الرئيس «ليس أولوية» بالنسبة له.

كان الناصري قد انتخب في مجلس النواب لكنه سرعان ما استقال منه، للترشح لمنصب رئيس مجلس عمالة الدار البيضاء.

لم يحسم حزب الأصالة والمعاصرة في ترتيبات هذا المنصب، لكن عبد القادر بودراع من بين المرشحين.

وحول وجود مرشح آخر خارج حزبه، ينافسه عن الرئاسة، أشار بريجة إلى أن المنصب سيظل في حيازة حزب الأصالة والمعاصرة، مشددا على وجود ميثاق أخلاقي بين الأحزاب التي تقود التحالف في الدار البيضاء.

ويواجه سعيد الناصري رئيس مجلس عمالة الدار البيضاء، تهما تتعلق بالفساد والمخدرات. ومن المقرر أن تبدأ الجلسة الثانية من محاكمته يوم الخميس 27 يونيو.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي