فوربس: وزيرات المغرب ضمن أقوى 200 امرأة عربية ومروان أكثرهن تأثيرا

16 سبتمبر 2014 - 13:06

كشفت مجلة فوربس-الشرق الأوسط في عددها الأخير عن قائمة أقوى 200 سيدة عربية لسنة 2014، والتي تضمنت الوزيرات الست في حكومة بنكيران.
المجلة الأمريكية، قسمت لائحتها إلى 3 فئات فرعية هي : القطاع الحكومي، وقطاع الشركات، والإدارات التنفيذية العليا في المؤسسات، مؤكدة أنها عند وضع منهجية قائمة أقوى السيدات في القطاعات الحكومية، أخذت بعين الاعتبار المؤشرات الاقتصادية للدول التي تعمل بها هؤلاء السيدات، علاوة على اعتمادها معايير أخرى كتأثير السيدة على الإيرادات والموازنة، ودرجة القوة المقترنة بمنصبها الحكومي وطول فترة توليها له. هذا إلى جانب معايير أخرى كمؤشر البنك الدولي لتقييم المعرفة KAM ، وحصة الفرد من الناتج القومي.
وتبعا لهذه المعايير، تصدرت فاطمة مروان، وزيرة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، قائمة أكثر الوزيرات المغربيات تأثيرا، باحتلالها الرتبة 19 في قائمة فوربس لأقوى النساء العربيات في القطاعات الحكومية، والتي تضمنت 59 اسما.
المرتبة الثانية في المغرب، حسب فوربس دائما، تعود لبسيمة الحقاوي وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، التي احتلت الصف 22، متبوعة بمباركة بوعيدة الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون في المرتبة 39.
سمية بنخلدون، الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر المكلفة بالبحث العلمي جاءت في المرتبة 40 في قائمة المجلة الأمريكية لأكثر النساء العربيات تأثيرا في القطاعات الحكومية، متبوعة بكل من شرفات أفيلال الوزيرة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء المكلفة بالماء ، وحكيمة الحيطة الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة في المرتبة 42 مناصفة.
هذا وكشفت القائمة أن وزارة الشؤون الاجتماعية هي” الملاذ الآمن للسيدات” في حكومات العالم العربي، في ظل تصدرها القائمة بواقع 12 سيدة. في حين جاءت 11 سيدة في مجال التشريع (البرلمان) و6 سيدات في وزارت للتعليم بكل مراحله، ما يوضح حسب المجلة أن “السيدات مازلن بعيدات عن الوزارات السيادية”.
من جهة أخرى، كانت صدارة قائمة فوربس لأقوى النساء في القطاعات الحكومية العربية من نصيب الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي ورئيسة جامعة زايد في الإمارات، متبوعة بوزيرة التعليم العالي العمانية راوية البوسعيدية في المرتبة الثانية، و هند صبيح الصبيح وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل في الكويت في الصف الثالث.
وفي ما يخص قائمة المجلة الأمريكية لأقوى النساء العربيات في الإدارات التنفيذية، والتي تضمنت 56 اسما، حضرت سيدتان مغربيتان هما سعاد بن باكير الرئيس التنفيذي لمجموعة الشركة المالية العامة في المرتبة 30 ، وغيتة لحلو، المديرة العامة لمجموعة سهام في المرتبة 46.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.