العصبة المغربية لحقوق الإنسان تطالب مجددا باعتذار حصاد

17 سبتمبر 2014 - 18:20

ندد المكتب المركزي للعصبة المغربية لحقوق الإنسان ما اسماه بارتفاع وتيرة التجاوزات والخروقات والانتهاكات، التي تواجه بها السلطات العمومية الجمعيات الحقوقية، مستنكرة قرارات منع بعض الانشطة الحقوقية، منها ما طال اخيرا، كل من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية.

وطالبت العصبة المغربية لحقوق الإنسان، خلال زيارتها أمس الثلاثاء لمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، من وزير الداخلية محمد حصاد تقديم اعتذار علني عن التصريحات التي أدلى بها في حق الجمعيات الحقوقية خلال جلسة الأسئلة الشفوية يوم 15 يوليوز 2014، والتي اتّهم فيها الجمعيات الحقوقية المغربية بـ”خدمة أجندات خارجية”

كما طالبت العصبة من المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالتدخل وإعلان موقفه بخصوص ما أسمته ب”هجوم السلطات العمومية على العمل الحقوقي، وتبخيس عمل الجمعيات الحقوقية، ومصادرة حقها في التجمع والتنظيم”.

 

كلمات دلالية

جمعيات حصاد
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حمدون القراص منذ 7 سنوات

الجمعية التي تتلقى هبات من جهات في اسبانيا وفرنسا ماذا نسمي عملها ؟؟ هذه الجمعية تتلقى الأموال للدفاع عن الزنا و الشذوذ الجنسي و المثليين ويجب عليها الذهاب الى حيث يوجد هؤلاء في بلجيكا أو هولندا أما حتى فرنسا فلا تسمح بهذا التفسخ