البرلمان البريطاني يوافق على توجيه ضربات ضد "الدولة الاسلامية" في العراق

26 سبتمبر 2014 - 17:36

تبنى النواب البريطانيون الذي عقدوا جلسة طارئة بعد ظهر اليوم الجمعة بغالبية كبيرة مذكرة للحكومة تجيز تنفيذ غارات جوية في العراق ضد تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش). وتعني الموافقة على هذا النص انضمام بريطانيا رسميا الى التحالف العسكري الدولي الذي يقاتل، بقيادة الولايات المتحدة، هذا التنظيم المتطرف. وتتيح مذكرة الحكومة التي تم تبنيها بتأييد 524 نائبا مقابل رفض 43 ، “اللجوء الى الغارات الجوية” في إطار تلبية طلب دعم من الحكومة العراقية وتنص على أن لندن “لن تنشر أي جندي بريطاني في ميادين القتال”.

وكان وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند أشار صباح اليوم الى أن ست قاذفات من نوع تورنادو تابعة لسلاح الجو البريطاني متمركزة في قبرص، ستشارك في غارات التحالف في حال موافقة البرلمان على مذكرة الحكومة.

وتنفذ هذه الطائرات الست المزودة بقنابل موجهة بالليزر وصواريخ أصلا مهام مراقبة وهي قادرة على الدخول سريعا الى ساحة الحرب.

ولم يكن تبني المذكرة موضع شك وقد ضمن رئيس الحكومة ديفيد كاميرون قبل إحالتها على المجلس تأييد زعيم المعارضة العمالية ايد ميليباند.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.