مسؤول حُكومي: مراسلة TV5 لم تكن تتوفر على رخصة لتصوير قافلة الـ AMDH

03 أكتوبر 2014 - 22:55

علل مسؤول حكومي المنع الأخير الذي تعرضت له قناة تي في 5 الفرنسية، عند تغطيتها لفعاليات القافلة التضامنية مع مهاجري جنوب الصحراء، بكون هذه القناة لم تقم بإتباع المساطر القانونية المعمول بها في المغرب.

وقال مسؤول حكومي، رفض الكشف عن إسمه لـ” اليوم 24″، إن “السلطات المحلية بمدينة طنجة قامت بمنع صحافية قالت إنها تعمل بقناةTV5 الفرنسية وذلك بعد التأكد أنها لا تملك ترخيصا بالتصوير من المركز السينمائي المغربي، أو تصريحا يخول لها ممارسة نشاطها الإعلامي داخل التراب الوطني كما هو معمول به بقانون الصحافة بالمغرب”.

وقد كانت السلطات المحلية بمدينة طنجة قد منعت صحافية عن القناة المذكورة، من تغطية أحداث منع قافلة تضامنية للجمعية المغربية لحقوق الإنسان مع مهاجري إفريقيا جنوب الصحراء، والتي تم تنظيمها عقب مقتل مهاجر إفريقي بشجار بين مغاربة وبعض المهاجرين بمدينة طنجة، إذ عمل بعض رجال الأمن على سلب الصحافية الفرنسية آلة التصوير التي كانت لديها، وعمدوا إلى مسح كل ما قامت بتصويره قبل أن يعيدوها إليها من جديد.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.