جمعية تطالب بالقصاص بعد مقتل سنغالي في طنجة

05 أكتوبر 2014 - 16:15
طالبت جمعية “العدالة من أجل شارل”، التي تم تأسيسها بعد ذبح المواطن السينغالي شارل ألفونس ندور، في أحداث بوخالف بطنجة، القصاص من قتلته .
كما طالبت الجمعية خلال ندوة نظمت اخيراً في السينغال، من ان تأخذ العدالة في المغرب مجراها بطريقة عادلة في هذه القضية، مؤكدين أنها لن نسمح ان تمر القضية بسلام، او بأي تهاون أو تساهل مع الجناة كما حدث في الكثير من القضايا التي راح ضحيتها مواطنون سينغاليون في عدد من الدول.
وأعلنت الجمعية أنه بعد حادث مقتل شارل، ستعمل على تتبع جميع قضايا المواطنين السينغاليين في كل الدول.
يشار الى ان المغرب راسل اخيراً القنصل السينغالي، وعبر له عن أسفه لما حدث للمواطن السينغالي في طنجة، إضافة إلى منحه ضمانات حول سير العدالة في هذه القضية بطريقة نزيهة

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.