409 آلاف لاجئ سوري استفادوا من خدمات المستشفى المغربي بمخيم الزعتري

05 أكتوبر 2014 - 21:46

 

بلغ عدد اللاجئين السوريين الذين استفادوا من خدمات المستشفى الميداني الطبي الجراحي المغربي في مخيم (الزعتري) في محافظة المفرق الأردنية(شمال شرق)، منذ إقامته سنة 2012 وإلى حدود أول أمس الجمعة، 409 آلاف و291 لاجئا.


وأفادت معطيات لإدارة المستشفى بأن الرضع والأطفال يأتون في مقدمة المستفيدين من خدمات المستشفى ب171 ألف و767 مستفيدا، متبوعين بالنساء (126 ألف و399 مستفيدة)، فالرجال ب111 ألف و125 مستفيدا.

وبلغ مجموع الخدمات التي قدمتها مختلف أقسام المستشفى للمرضى 590 ألف و576 خدمة طبية، كما سلمت 361 ألف و753 وصفة طبية مجانية.

واستقبل قسم المستعجلات 102 ألف و340 حالة، متبوعا بقسم طب الأطفال ب60 ألف و145 حالة، فقسم الطب العام ب55 ألف و919 حالة.

وبلغ عدد حالات الولادة في المستشفى، حسب المعطيات ذاتها، 610 حالة، منها 545 تمت بعمليات قيصرية.

ووصل عدد اللاجئين الذين استقبلتهم أسرة المستشفى إلى 10 آلاف و786 مريضا، ضمنهم 649 جريح حرب، فيما بلغ عدد التدخلات الجراحية التي أجرتها أطقم المستشفى 2537 عملية.

وخلال شهر شتنبر المنصرم لوحده، بلغ عدد اللاجئين السوريين الذين استفادوا من خدمات المستشفى الميداني المغربي بالمخيم ما مجموعه 13 ألف و828 لاجئا.

واحتلت النساء مقدمة مجموع المستفيدين، خلال شتنبر الماضي، ب4972 مستفيدة، يليهن الأطفال ب4451 مستفيدا، ثم الرجال ب4405 مستفيدا.

وتصل الطاقة الاستيعابية للمستشفى الميداني المغربي، الذي بدأ في تقديم خدماته في 10 غشت 2012 بهدف تقديم الدعم الصحي اللاجئين السوريين على الحدود الأردنية السورية، إلى 60 سريرا قابلة للرفع، ويضم نحو 100 إطار من بينهم 32 طبيبا من حوالي عشرين تخصصا.

 

كلمات دلالية

سوريا
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.