ابن كيران للبرلمانيين: "اللي كايخذ 3 مليون طبيعي يستهزئ بألف درهم للأرامل"

11 نوفمبر 2014 - 15:46

 

أشاد رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران في معرض رده على أسئلة النواب البرلمانيين في جلسة مساءلته الشهرية قبل قليل بمصادقة الحكومة مؤخرا على مشروع المرسوم الذي يقضي بتحديد شروط ومعايير الاستفادة من الدعم المباشر للنساء الأرامل في وضعية هشة، ومبلغ وطرق صرفه، مشيرا إلى أن هذا المرسوم سيتيح للأرامل الحصول على مبلغ 350 درهما عن كل طفل يتيم على ألا يتجاوز المبلغ 1050 درهما تمنح شهريا لكل أسرة. وبمجرد ما ذكر ابن كيران هذا الرقم ضحك بعض النواب سخرية الأمر الذي أزعج رئيس الحكومة الذي ثار في وجههم وهو يقول “اللي تيقبط 30 ألف درهم لابد يضحك ملي يسمع 1000 درهم”، مضيفا “أنا ملي تيجيو عندي هاذ الناس ما تنعرف ما نقول وما ندير”.
وأضاف ابن كيران أن ذلك المبلغ وعلى بساطته سيسمح لأكثر من 600 ألف أرملة بتدريس أبنائها وأداء إيجار بيتها وسد بعض الحاجيات الأساسية، وبمجرد ما سمع ابن كيران صوت بعض النواب الذين حاولوا مقاطعته في هذه الأثناء صرخ “كفى من التشويش ! 3 سنوات من التشويش ما وصلتو فين” مضيفا “لن تذهبوا بعيدا”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

علاء منذ 8 سنوات

حزب العدالة والتنمية شمعة المغاربة

مغربي بسيط منذ 8 سنوات

مطالبة مراجعة تقاعد البرلمانيين والوزراء لا يعقل ان يجلس وينام شخص طيلة اربع سنوات في معقد البرلمان وبعد الانتهاء من الاستفادة من ريع البرلمان يجازى بتقاعد مدى الحياة ، عكس اجير أو موظف يفني حياته في العمل لمدة تزيد على 30 على الاقل ويحصل على تقاعد لايسدد ثمن الكراء . ليصبح عالة على ابنائه ويرمى من يد ليد.

Oujdi est fièr منذ 8 سنوات

Nous sommes derrière toi Mr Benkirane ,les parlementaires qui se moquent de cette somme nous montre bien qu'ils se moquent vraiment de cette couche de population et qui doivent normalement saluer et félicité Mr Abdelillah sur cette démarche , se sont qu'une bande de profiteurs avec leurs grands ventres en avant

krimou El Ouajdi منذ 8 سنوات

Ce sont les propriétaires des 4 x 4 qui se comportent de cette façon. Il faut les comprendre M. le chef du gouvernement, la conscience est inexistante chez eux. Ils considèrent que tout le peuple marocain doit être à leurs services. Si c'était à moi un parlementaire ne peut, en aucun cas, dépasser un salaire normale et non pas 35000 dirhams, et en plus il y a les autres avantages.