مغربية تعلن مثليتها وتتزوج بإسبانية لتجنب ترحيلها للمغرب

15 ديسمبر 2014 - 22:12

لتضمن بقاءها في إسبانيا وتجنب ترحيلها من طرف السلطات نحو بلدها، عمدت مغربية إلى إعلان مثليتها الجنسية كما قامت بإعلان زواجها من سيدة إسبانية لتطلب حق البقاء في إسبانيا ولو بصفة لاجئة سياسية.
الصحافة الإسبانية التي نقلت الخبر، ذكرت أن الشابة المغربية المعتقلة حاليا في سجن “فونتكالنت”، “تزوجت” في الرابع من شهر أكتوبر الماضي من زميلة لها في السجن، وذلك لتفادي ترحيلها إلى المغرب بمجرد خروجها من السجن.
“الزوجة” الإسبانية كشفت في تصريحات صحافية أن ارتباطها بالشابة المغربية تم في السجن، وأشارت إلى اعتزامها توثيق عقدهما في بلدية المدينة.
وإذا كان الزواج لا يمنع ترحيلها نحو المغرب، فإن الشابة المغربية ومحاميتها تستندان إلى موضوع مثليتها الجنسية لطلب اللجوء السياسي في إسبانيا وذلك على اعتبار أن المثلية تعد جريمة في المغرب إلى جانب أن الشابة المغربية تخشى رد فعل عائلتها إذا علمت بزواجها من امرأة.
“الزوجة” الإسبانية خرجت مؤخرا من السجن، وتوجهت بطلب إلى السلطات لنقل “زوجتها” المغربية من الجزيرة الخضراء إلى سجن “فونتكالنت” في مدينة أليكنتي لتكون قريبة منها، وهو الطلب الذي استجابت له السلطات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حسونه الانصاري منذ 6 سنوات

اللهم انا هذا منكرا فأنكرناه لاحول ولاقوه الا بالله الهذا الحد وصلت الدرجه بالمسلميين انا لله وانا اليه راجعون هذه الفتاه باعت دينها وشرفها وسمعتها مقابل البقاء فى بلد غير اسلامي واصبحت شاذه جنسية .

khalid منذ 6 سنوات

Ina lilah wa ina ilayhi raji3on

mohamed منذ 6 سنوات

iwa lah ya3tina ghi wajhakkkkkkk

فاطمة الزهراء منذ 6 سنوات

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .. يا ربي ترحمنا و تم ما بقا على خير .. للي بغا اروبا الله يطليه بيها انا كنطلب الله ليل و نهار فوقاش نرجع بحالي لبلادي بصفة نهائية

ام يحيى منذ 6 سنوات

اللهم انا نستغفرك ونتوب اليك.

said aaboud منذ 6 سنوات

هل إسبانيا جنة؟ اللهم رحمنا

Farah منذ 6 سنوات

لا حول ولا قوة الا بالله ، ان هذا لمنكر اللهم و احفظنا و لا تآخدنا بما فعل السفهاء منا

متتبع منذ 6 سنوات

كاد الفقر أن يكون كفرا

adil منذ 6 سنوات

lahoma ina hada monkar bisabab lmal ba3at dinha ocharafha ojisamha

التالي