الشراط والفاتيحي يصعدان من جديد ضد الحكومة

04 يناير 2015 - 16:43

في خطوة تصعيدية قرر الاتحاد العام للشغالين بالمغرب وتيار الفاتحي في الفيدرالية الديمقراطية للشغل، عقد دورة استثنائية، يوم الجمعة المقبل بالمقر المركزي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بالرباط.
ووفق بلاغ مشترك للنقابتين المقربتين من حزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، فإن سبب انعقاد دورة استثنائية للمجلسين، يعود ل”الجمود الذي يخيم على الملف الاجتماعي المطلبي للشغيلة المغربية ونتيجة استمرار سياسة الحكومة الاجتماعية في التجاهل والتنكر للحقوق” .
ويتوقع أن يخرج اجتماع النقابتين بقرار تنظيم إضراب وطني ثان، عقب الإضراب الذي كان قد نُظم في 29 شتنبر الماضي، خاصة وأن الطرفين أعلنا في وقت سابق عن عزمهما خوض إضراب وطني عام جديد، إلى جانب تنظيم مسيرات احتجاجية جهوية.
يشار إلى أن لجنة تنسيق العمل المشترك بين الاتحاد العام للشغالين بالمغرب والفيدرالية الديمقراطية للشغل عقدت الثلاثاء الماضي جلسة عمل بالمقر المركزي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب للوقوف على تطورات وضع العمل النقابي لاسيما مع توقف الحوار الاجتماعي الذي تنادي به كل المركزيات النقابية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.