حقوقيون عرب يطالبون المغرب بالكف عن "التضييق" على الـAMDH

05 يناير 2015 - 11:00

عبرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق اﻹنسان، عن إدانتها لما أسمته “استمرار السلطات المغربية في تقويض العمل الحقوقي.”

 موقف الشبكة هذا يأتي على خلفية “منع” الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من تنظيم محاضرة حول “اﻹعلام والديمقراطية” من تأطير محمد الساسي، بمدينة سوق السبت ، يوم الجمعة الماضي، وذلك بأوامر من الباشا الذي “أعطى تعليماته بإغلاق المركز المتعدد اﻻختصاصات الذي كان من المُفترَض أن يكون المقر الذي ستنعقد فيه المحاضرة.”

وضع دفع رفاق الهايج إلى خوض وقفة أمام المركز المذكور، تحولت إلى مسيرة احتجاجية نحو مقر حزب الاشتراكي الموحد الذي احتضن النشاط، عبروا من خلالها عن “تنديدهم لاستمرار الباشا بتقويض العمل الحقوقي.”

الشبكة العربية لمعلومات حقوق اﻹنسان اعتبرت “أن هذه الواقعة ما هي إﻻ إضافة إلى سلسلة اﻻنتهاكات التي تقوم بها السلطات المغربية في حق العمل الحقوقي، ومحاوﻻت تقويضه المستمرة،” مشددة على أن ذلك بمثابة “انتهاك واضح وصريح لحق التجمع السلمي،” مطالبة في هذا السياق السلطات المغربية بـ”التوقف عن منع الأنشطة الحقوقية، وتقويض العمل الحقوقي في البلاد.” حسب ما جاء في بيان للشبكة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حنان الصحراوية منذ 7 سنوات

هؤلاء العرب لينشغلو بامورهم ويحترمو رغبة الشعب ومن المأكد انهم كلهم عملاء مثل هذه الجمعية الساقطة العميلة