جمعية مغربية في هولندا تنشئ خطا هاتفيا للتبليغ عن الداعشيين

05 يناير 2015 - 19:10

بعد توالي الأخبار عن التحاق هولنديين من أصل مغربي بتنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام المعروف اختصارا بـ”داعش”، أعلنت جمعية مغربية بهولندا عن إحداث خط هاتفي جديد لمكافحة التطرف الديني والتبليغ عن “الداعشيين” المحتملين.

وفي هذا الصدد، أكدت جمعية “مغاربة هولندا” عن تأسيس موقع إلكتروني علاوة على خط للمساعدة الهاتفية لمواجهة مغادرة المراهقين المسلمين بلادهم نحو جبهات التوتر بكل من العراق وسوريا، بغرض “الجهاد،” وهي وسائط تستهدف كذلك الآباء الذين سبق وأن التحق أبناؤهم بساحات القتال.

“هؤلاء الآباء يعانون في صمت ويحتاجون للحديث لمن يستمع إليهم”، يؤكد موقع “dutch news “وذلك لكونهم “أضحوا محل الشكوك من طرف المسؤولين، حول مدى مساهمتهم في اختيارات أبنائهم المجاهدين”، ما يجعل الخط الهاتفي الجديد، الذي تم إنشاؤه دون دعم حكومي، بمثابة “ملاذ آمن لهم للحديث حول أوضاعهم أو تبادل المعلومات حول حكاياتهم، دون أن يخشوا من أي تدخل حكومي قد يتسبب في إلغاء جوازات سفر أبنائهم”، يوضح ذات المصدر.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.