رئيس البارصا يقر بوجود أزمة داخل فريقه

08 يناير 2015 - 11:18

اعترف خوسيبه ماريا بارتوميو رئيس برشلونة لأول مرة بوقوع مشكلة لكنه أكد أنها تبقى داخل غرف الملابس، بينما قلل تماما من إمكانية رحيل ليونيل ميسي.

ونفى بارتوميو المزاعم التي أثيرت مؤخرا حول رغبة ميسي في الرحيل عن صفوف الفريق الكتالوني، كما قلل من حجم الحديث عن وجود خلاف بين ميسي ولويس إنريكي مدرب برشلونة.

وأثيرت العديد من التكهنات عقب الخلاف الذي نشب بين ميسي وإنريكي بعدما فضل مدرب برشلونة إبقاء اللاعب الأرجنتيني على مقاعد البدلاء بجانب البرازيليين نيمار وداني ألفيس خلال خسارة الفريق أمام مضيفه ريال سوسييداد في الدوري الأسباني يوم الأحد الماضي.

وغاب ميسي عن التدريبات في اليوم التالي بدعوى معاناته من التهاب في المعدة والأمعاء.

وشدد إنريكي خلال مؤتمر صحفي عقده على أن علاقته مع ميسي لم تتغير منذ أن تولى تدريب الفريق مطلع الموسم الجاري، فيما يشعر بارتوميو بضرورة وضع حد لهذه الشائعات.

وقال بارتوميو في المؤتمر الصحفي الذي أعلن خلاله تقديم موعد انتخابات النادي الرئاسية لتقام في الصيف المقبل: “لا أستطيع أن أخرج كل يوم لنفي الشائعات المتعلقة بالنادي”.

وأضاف: “إن ليونيل ميسي يرتبط بعقد مع النادي، إنه سعيد في برشلونة، ويبدو حريصا على الفوز معه بالمزيد من الألقاب، لا يوجد ما يدعو للقلق في هذا الصدد”.

وأوضح: “إن غرفة خلع الملابس هو مكان مقدس. من الوارد حدوث بعض الأمور، ولكنها تظل باقية هناك. ليونيل ميسي هو قائد فريقنا، إنه أفضل لاعب لدينا، ونحن نعول كثيرا على خدماته”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.