جريمة قتل بشعة راح ضحيتها مغربي بتورينو الإيطالية

12 يناير 2015 - 18:45

هاجم مجموعة من الأشخاص في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين مهاجرا مغربيا في حي “بورغومازينو” بمدينة تورينو شمال غرب إيطاليا.
المهاجمون انهالوا على المواطن المغربي بضربات عنيفة في كل أنحاء جسده حتى صار جثة هامدة قبل أن يفروا.

وقال أحد الشهود الذي كان أول المتصلين بالأمن والذي تمكن من رؤية المشهد بعينيه من نافذة بيته إن المهاجمين كانوا مجموعةً من الأشخاص الذين تحلقوا حول القتيل وأشبعوه رفسا ولكما حتى انهار ثم غادروا المكان في سيارتين، وقدّر الشاهد عدد المهاجمين بحوالي سبعة أشخاص.
واستطاعت الشرطة بناءا على إفادة الشاهد إيقاف إحدى السيارات التي يشتبه في كونها تعود للمعتدين وبها أشخاص من أوربا الشرقية. في حين مازالت السيارة الثانية لم يُعثر عليها بعد.

وقام الأمنيون بالتحقيق مع المعتقلين لكن لحد الساعة لم تتضح بعد تفاصيل الواقعة غير أنهم لا يستبعدون ارتباطها بالجريمة المنظمة وتجارة المخدرات، ومازال البحث جاريا عن الأشخاص المشاركين في هذه الجريمة.
وقال موقع “طورينو توداي” بأن الضحية (و.س) يبلغ من العمر 24 سنة كما رجح، استنادا إلى مصادره ، أن تكون الجريمة مرتبطة بتصفية حسابات بين عصابات تجار المخدرات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.