من أجل الجنسية الإسبانية..مغربية تلد في المعبر الحدودي باب سبتة

13 يناير 2015 - 12:47

داهم المخاض سيدة مغربية في المعبر الحدودي باب سبتة وذلك في الوقت الذي كانت تحاول العبور إلى المدينة المحتلة لتلد هناك حتى يحصل جنينها على الجنسية الإسبانية.

موقع “abs” الإسباني الذي أورد الخبر ذكر أن قسم الشرطة الإسبانية في المعبر الحدودي أصدر بيانا أمس الاثنين كشف فيه أن المرأة المغربية، وصلت إلى باب سبتة حوالي الساعة العاشرة مساء من يوم أول أمس الأحد، وهي في مرحلة المخاض، وحاولت العبور إلى المدينة، ولكن عناصر الحرس لم يسمحوا لها بذلك لعدم توفرها على الوثائق اللازمة كاملة، غير أن المخاض اشتد على المرأة الحامل التي كانت قد دخلت بالفعل في مرحلة الولادة خصوصا بعد نزول السائل الأمنيوسي (انفجار كيس ماء الجنين).

المرأة كانت مصرة على دخول المدينة لتلد هناك، وبعدما اشتد بها المخاض جلست على الأرض وهي تصرخ من الألم، ما اضطر عناصر الحرس إلى طلب سيارة الإسعاف حيث تمت عملية الولادة في المعبر الحدودي قبل أن يتم نقلها لاحقا هي ومولودها إلى المستشفى الجامعي في سبتة.

في الأخير تمكنت الأم المغربية من تحقيق مرادها وذلك بدخول مستشفى المدينة، وقد ذكر ذات المصدر  أن الأم ومولودها في حالة جيدة.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ninozahi منذ 7 سنوات

السيدة خافت على حياتها و حياة طفلها من جحيم مستشفى مدينة الفنيدق ... لذا أرجوا منكم تغيير عنوان المقال فهو يسيء لسيدة

ha_mernissi منذ 7 سنوات

صعب ان تأيد اي طريق لكن ادا لحضن في المغرب حيث نرا بعض النساء غير مهتمين بيهم من حيث الإنجاب وعدم الإحترام للمستشفيات لي أكثر الحالت في بعضهم من توفي على باب المستشفى والأكثر تمث رفضهم لأسباب تافهه, صعب للفقير ان يعيش في هده الضروف صرنا نرا اشياء لا ترضي الله ولا العبد واليوم نرا هده الحاله وهدفها هدا الطفل الا يعيش تعيس لي باقي حاته في هده الكومه من الكدب والخيش لا ندري ما العمال هل المشكيله في الشعب او المسؤلين او النضام مع اني احب مالكي جدا لأني اعرف انه يحب وطنه لكن من يساعده مجموعه من الصوص. حتى الشباب اليوم يتمنى ان يكون له دخل وعندما يفريج الله عليه مع مدار السنوات حتى نرا لص جديد بي درعة الكل يصرق اين الأمانه والقناعه . صدق من قال القناعه كنز لا يفنا؟ومع من الله ما لطف بينا

iman منذ 7 سنوات

لا يا صحافة المغرب و زيد ديك ابسي ديالك ، سيرو تقروا القانون ، لا تمنح الجنسية في سبتة و مليلية بمجرد الازدياد هناك ، للجنسية شروط أخرى و لائحتها طويلة بحال داكشي عندنا في المغرب ، و لكن أود ان اخبركم ان المغاربة المجاورون لهاته المدن يقصدونها للولادة هناك من اجل الاستفادة من الخدمات الطبية الجيدة و العناية المقدمة هناك للام و جنينها و الولادة طبعا بالمجان الحقيقي و ليس مثل مجانية مستشفيات الوردي

كلثوم منذ 7 سنوات

عندك لحق هدا عدم الوعي اكون ماتت غاده تكون عبرات للاخره

محمد بوق منذ 7 سنوات

;,ولادتها في سبتة أو في واشنطن أو في برلين لن يزيد من عمر ورزق الولد،فالمكتوب هو المكتوب .وما تشاؤون إلا أن يشاء الله رب العامين.