خيرات عن لشكر ومواليه "يمشيو يقلبو على جريدة ينشرو فيها أنشطتهم"!

22 يناير 2015 - 12:30

ما تزال فصول الصراع على الأذرع الإعلامية لحزب الاتحاد الاشتراكي مستمرة، فبعدما أعلنت لجنة الإعلام والتواصل يوم أمس الأربعاء أن جريدتي “الاتحاد الاشتراكي” و”liberation ” ستصدران ابتداء من يوم غد الجمعة تحت إشراف الحبيب المالكي، أكد عبد الهادي خيرات، مدير نشر الجريدتين أنهما مستمرتان في الصدور تحت إشرافه حسب ما تم الاتفاق عليه في اجتماع للتحرير صباح اليوم.
خيرات، شدد في تصريحات لـ”اليوم 24″ على أن القرارات التي خرجت بها اللجنة المذكورة “لا تعنيه في شيء، فقانون الصحافة واضح في هذا المجال”، مؤكدا على أن الجريدتين لن تنشرا ابتداء من عدد يوم غد “أي بيان أو نشاط متعلق بادريس لشكر أو مواليه”، موضحا أن “نشر الجرائد لأنشطتهم كان نتيجة اتفاق ودي معهم، لكن نظرا لما آلت الأمور لما هي عليه الآن “يمشيو يقلبوا على جريدة ينشرو فيها أنشطتهم”.

وكانت لجنة الإعلام بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية قد أعلنت مساء أمس الخميس عن قرار إعادة إصدار جرائد الحزب غدا الجمعة تحت إشراف الحبيب المالكي، “تنفيذا لقرار المكتب السياسي للحزب”، حسب ما أكدت مصادر اتحادية مقربة من الكاتب الأول للحزب ادريس لشكر لـ”اليوم 24″، والتي شددت على أن الحزب سيتخذ الإجراءات القانونية اللازمة بإعلام الوكيل العام للملك، وذلك للرد على قرار سابق لخيرات في نفس اليوم يقضي بتوقيف نشر جرائد بسبب “غياب أجواء العمل بالجريدة”، و”توالي مضايقات لشكر والمحسوبين عليه للصحفيين”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.