بالصور: مأساة مشردين يبيتون في الشارع ويقتاتون من حاويات الأزبال

14 فبراير 2015 - 15:50

وجهت جمعية حقوقية نداء استغاثة لإيواء عدد من المشردين الذين يبيتون في العراء بهدف حمايتهم من موجة البرد القارس التي يشهدها المغرب هذه الأيام.

وكشف المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح عن وجود عدد من المشردين الذين يبيتون في الشوارع والذين يحتاجون للمساعدة خصوصا وأن رجلا في عقده السادس عمد مؤخرا إلى وضع حد لحياته بمدينة سوق السبت لمعاناته من نفس الوضع.

IMG-20150122-00557

وأضاف المصدر ذاته أن بعض المشردين يبيتون تحت رحمة السماء في فترة موجة البرد القارس، ويقاومون البرد بتناول الكحول “الديليو” ويفترشون “الكارطون” أو صفحات الجرائد، ويلتحفون بعض المتلاشيات من الأغطية القديمة والقطع البلاستيكية، ويقتاتون من حاويات النفايات.

IMG-20150122-00558

ودعا المركز عامل إقليم الفقيه بنصالح، إلى التدخل الفوري والعاجل من أجل “إيواء هذه الشريحة باعتبارهم مواطنين مغاربة ومن حقهم أن تصان كرامتهم وتحفظ حياتهم وسلامتهم”.

وكان الملك محمد السادس قد أعطى تعليماته لكل من وزارة الداخلية ووزارة الصحة والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي ومؤسسة محمد الخامس للتضامن، قصد التجند لمواجهة الانخفاض الشديد في درجة الحرارة، وتقديم الدعم اللازم لسكان المناطق التي تشهد انخفاضا حادا في درجات الحرارة ومن بين هذه المناطق إقليمي ازيلال والفقيه بنصالح.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لمهيولي منذ 6 سنوات

المشردون يعانون من قساوة البرد والجوع والفقر .وهم موجودون في جل المدن المغربية .يمتنع الناس الاقتراب منهم والسؤال عن أحوالهم نظرا لهيئاتهم المزرية ،ونظرالمنظرهم المفزع.هناك في كل مدينة كراجات فارغة تظل مغلقة طول السنة حبذا لو تفضل المحسنون باكترائها وتفريشها ليبيت فيها هؤلاء المحرومون فيتقوا برد الشتاء وأمطاره، البرد القارس الذي يضايقنا ونحن على أفرشتنا وأسرتنا فكيف سيكون إحساس هؤلاء البؤساء الذين ينامون بالعراء وبطونهم خاوية؟

التالي