وفاة الطالب الذي دهسته حافلة امام كلية الاداب باكادير‎

14 فبراير 2015 - 15:56
لفظ الطالب الذي دهسته حافلة للنقل الحضري تابعة لشركة “ألزا” أنفاسه بغرفة الإنعاش بمستشفى الحسن الثاني بأكادير .
ووفق مصادر اليوم 24 فإن طاقما طبيا تكلف برعاية حالة الطالب، وبالرغم من محاولة اسعافه، إلا أن كسورا خطيرة في حوضه، ومناطق مختلفة في جسمه، جعلته يعاني كثيرا ، ليستسلم للقدر في الساعات الاولى من صبيحة اليوم  السبت.
وكان الطالب الذي يبلغ من العمر 21 سنة يتابع دراسته بالمعهد العالي للتكنولوجيا التطبيقية ، قد حاول الركوب في الحافلة من الباب الخلفي لكنه سقط، لتدهسه لعجلات الخلفية التي دهسته .

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي