تلاميذ يحتجون على مذكرة بلمختار ويطالبون بالدروس الخصوصية

16 فبراير 2015 - 14:37

خرج تلاميذ ثانوية “إسلي” بوجدة صباح اليوم للاحتجاج على المذكرة الوزارية التي أصدرها الوزير رشيد بلمختار والتي منع بموجبها الدروس الخصوصية.

التلاميذ الذين احتجوا داخل مقر النيابة، طالبو بالسماح للأساتذة الذين يدرسونهم بتقديم الدروس الخصوصية لهم، لأن “هذه الدروس تساعدهم كثيرا على التحصيل” خاصة تلاميذ السنة الثانية من سلك الباكالوريا الدارسين للشعب العلمية.

[related_post]

من جانبه، كشف نائب وزارة التربية والتعليم بوجدة، أنه استقبل المحتجين بمكتبه وعرض عليهم مضامين المذكرة المعنية، موضحا في هذا السياق أن التلاميذ تفهموا الإجراءات التي اتخذتها الوزارة، مؤكدا في نفس الوقت في اتصال هاتفي بـ”اليوم24″ أن هذه الاحتجاجات تأتي أياما فقط بعد توقيف أستاذ بنفس المؤسسة التي ينتمون إليها على خلفية تقديمه للدروس الخصوصية بكيفية تخالف مضامين المذكرة المذكورة.

النائب كشف بأن بعض التلاميذ اخبروه بأنهم كانوا يتلقون دروسا خصوصية بأثمنة خيالية تصل في بعض الأحيان إلى 2000 درهم للمادة، و”هذا ما لا يمكن السماح به، نريد تكافؤ الفرص بين جميع التلاميذ” يقول نفس المتحدث.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رضـى منذ 6 سنوات

الكثير من اولياء التلاميذ يبحثون بالريق الناشف الاساتذة الاكفاء لدعم ابنائهم لو كانت المدرسة العمومية تقوم بدورها لما لجأ الناس الى الدروس الخصوصية فاقد الشيء لا يعطيه

التالي