أكثر من ثلث المغاربة لا يعرفون من يهتم بتسيير الشأن المحلي في منطقتهم

18 فبراير 2015 - 12:54

أظهر استطلاع للرأي أن أكثر من ثلث المواطنين لا يعرفون من يهتم بتسيير الشأن المحلي في منطقتهم في حين أن80,3 في المائة من المواطنين لا يعرفون اسم رئيس المجلس البلدي لمنطقتهم.

الاستطلاع الذي أنجزته مؤسسة “أفرتي” ومؤسسة عبد الرحيم بوعبيد أوضح أن 38.7 في المائة من المواطنين يجهلون من يتحمل مسؤولية اتخاذ القرار على المستوى المحلي، وأن حوالي 91 في المائة من النساء لا تعرفن من هو رئيس المجلس البلدي، فيما 88 في المائة ممن تتراوح أعمارهم ما بين 18 و24 سنة لا يعرفونه كذلك. [related_post]

على صعيد آخر، فـ 60,1 في المائة من المستجوبين يعرفون اسم واحد فقط من المنتخبين في منطقتهم، وترتفع النسبة لدى الأشخاص الذين تفوق أعمارهم 44 سنة لتصل إلى 72 في المائة، فيما يكون رؤساء المقاولات والمدراء أكثر معرفة بأسماء المنتخبين بنسبة تصل إلى 84 في المائة كما أن 45,8 في المائة من النساء لا تعرفن اسم أي منتخب.

الاستطلاع الذي أنجز بالتزامن مع اقتراب موعد الانتخابات الجماعية، يهدف بالأساس إلى قياس مستوى المعرفة لدى المواطنين فيما يتعلق بأدوار ومسؤوليات المسؤولين المنتخبين، أبرز أن حوالي 55,2 في المائة من المواطنين يعتقدون أن اختصاصات المجالس البلدية تنصب بالأساس على إصلاح كل ما هو مرتبط بالإنارة في حين 48,8 في المائة من المستجوبين أكدوا أنها تهتم بصيانة الطرق الحضرية و38,4 في المائة أشاروا أنها تهتم بالمياه والصرف الصحي.

وجدير بالذكر أن الاستطلاع شمل حوالي 1084 مواطنا في 40 مدينة عبر المغرب.

كلمات دلالية

انتخابات
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي