الأمن يضع يده على عصابة روعت البيضاء بعد ارتكابها ست حالات اغتصاب

19 فبراير 2015 - 10:05

وضع أمن الحي المحمدي عين السبع، أخيرا، حدا لسلسة الاعتداءات، التي نفذتها عصابة في حق فتيات بشوارع الدار البيضاء، بعدما اعتقلت شخصين كانا يقومان باختطاف الفتيات واغتصابهن في مكان خال بالقرب من مقبرة الشهداء.

وجاء اعتقال المعنيين بالأمر بعدما تقدمت فتاتان إحداهما قاصر بشكاية تفيد تعرضهما للاغتصاب والسرقة من طرف الجانيين، حيث تم استدراجهما إلى مكان خال بالقرب من مقبرة الشهداء، وقاما باغتصابهما تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وأضاف المصدر، انه بناء على التحريات والمواصفات التي أدلت بها الضحيتان تم التعرف عليهما ونصب كمين لاعتقالهم غير أن  المعنيين بالأمر أبديا مقاومة شديدة أدت إلى إصابة عنصر أمني بجروح عميقة على مستوى الرأس بعدما ضربه أحد الجناة بقنينة زجاجية مكسورة.

وأشار ذات المصدر، إلى أن العنصر الأمني تم نقله إلى مستعجلات مستشفى أبو وافي لتلقي العلاجات اللازمة لإيقاف النزيف الحاد الذي تعرض له، فيما أحيل الموقوفان على مصلحة الشرطة القضائية لمنطقة عين السبع الحي المحمدي.

وقد اظهر التحقيق الأولي انه بالإضافة إلى الضحيتين اللتين تقدمتا بالشكاية هناك أربع ضحايا آخرين، تعرفن على الجناة وأصررن على متابعتهم حيث تم تقديمهم إلى محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، بتهمة الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب وتكوين عصابة إجرامية، وهتك عرض قاصر بالعنف والسرقة ومحاولة القتل.

 

كلمات دلالية

اغتصاب السرقة عصابة
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي