مكاوي: تهديد "داعش" بغزو الرباط "بروباغندا" هدفها إرباك أجهزة الدولة

19 فبراير 2015 - 16:30

قلل عبد الرحمان مكاوي، الخبير في الشؤون العسكرية والاستراتيجية، من أهمية التهديدات الأخيرة التي أصدرها أحد أعضاء “داعش” بغزو الرباط. [related_post]

مكاوي وفي تصريح لـ”اليوم 24″ قال إن ما جاء في الرسالة التي وجهها محمد حمدوش الداعشي، والتي هدد فيها بغزو الرباط تدخل في إطار الحرب الإعلامية التي تقوم بها “داعش” ضد الكثير من الدول ومن بينها المغرب، مشيرا إلى أنها تدخل في إطار “حرب بروباغندا ضد المغرب لمحاولة ارباك أجهزة الدولة واستنفارها”.

وأردف الخبير العسكري قائلا: “هذا لا يعني أننا سوف نتوقف عن يقضتنا وحذرنا وعن استنفارنا لمواجهة كل هذه التحديات والمخاطر”، مبرزا أن “داعش” تريد نقل الحرب من العراق وسوريا إلى المغرب العربي انطلاقا من ليبيا وتسعى إلى زعزعة كل من تونس والجزائر والمغرب.

على صعيد اخر، أكد مكاوي أن استراتيجية “داعش” اليوم تكمن في نقل المعركة إلى ليبيا باعتبارها دولة “فاشلة ومنهارة” ويتواجد فيها أكثر من 1700 ملشية مسلحة متعاطفة مع داعش، وبالتالي فهي حاضنة لهذا التنظيم الإرهابي، مشيرا إلى أن لهم أيضا أنصار في كل من تونس والجزائر والمغرب وهم من يعتمد عليهم التنظيم في عملية نقل معركته للتخفيف عن نفسه من الضربات التي تقوم بها الجبهة العالمية لمحاربة الإرهاب.  [related_posts]

وكان محمد حمدوش، المغربي الذي يقاتل ضمن صفوف تنظيم «الدولة الإسلامية»، ويفترض أن لديه رتبة متقدمة في سلسلة القيادة في سوريا، قد أطلق تهديدا مباشرا الأسبوع الفائت للمغرب قائلا: «سنضرب شوارع الرباط (العاصمة) قريبا، وسنؤسس دولة الخلافة في المغرب»،

 

كلمات دلالية

الدولة الإسلامية داعش
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

غيور منذ 6 سنوات

المغرب دخلوه حتى العباسيين عاد باش يقدروا عليه الدواعيش ..اضغات أحلالالالالالالالالام .

معربي منذ 6 سنوات

اعوذ بالله اللهم اننا نعود بك من الفتن ما ظهر منها وما بطن.اللهم ارزقنا الامن والامان يا رحيم ويا رحمان.

التالي