القضاء الإسباني يطالب بسجن زوجين مغربيين بتهمة اهمال طفلتهما

20 فبراير 2015 - 00:30
محمد الحاجي : برشلونة

طالب المدعي العام في محكمة ببرشلونة أمس الخميس بالسجن النافذ لمدة سنتين و تسعة أشهر في حق زوجين مغربيين بسبب سماحهما لطفلتهما بمرافقة جار لهما الى بلده الأصلي بوليفيا .

و قد جاء في صك الاتهام أن الأبوين متورطان في قضية اهمال طفلتهما و عدم توفير الحماية لها، مما تسبب لها في أضرار بدنية و نفسية جسيمة.

و كانت محكمة بوليفية بولاية كوتشامبابا قد قضت في أكتوبر من السنة الماضية بـ17 سنة سجنا نافذا في حق الجار ،وذلك بتهمة “الاعتداء الجنسي والاتجار بالبشر”.

الطفلة المغربية نادية التي تبلغ من العمر 10 سنوات تقيم حاليا في مركز لرعاية القاصرين ببرشلونة بعدما نجحت وحدة خاصة مشتركة بين الحرس المدني الاسباني و الجيش البوليفي في العثور عليها بقرية نائية في غابات الأمازون ببوليفيا .

و تعود تفاصيل قصة الطفلة المغربية الى شهر نونبر من سنة 2013 عندما تقدم والدا الطفلة المغربية إلى أحد مراكز الشرطة الإسبانية لتقديم شكاية تتعلق باختفاء ابنتهما القاصر التي سمحا لها بمرافقة جار لهما في عطلته السنوية الى بلده الأصلي بوليفيا , لكن خيوط الاتصال انقطعت معها بعد وصولها الى هناك بأيام معدودة .

و بعد أزيد من أربعة أشهر من التحريات تمكنت الشرطة البوليفية بمساعدة الحرس المدني الإسباني من العثور عليها في قرية صغيرة في قلب الأمازون بإقليم تشاباري بولاية كوتشامبابا، وهو اقليم يشتهر بزراعة الكوكا وإنتاج مخدر الكوكايين.

تواجد الفتاة المغربية مع مختطفها وسط منطقة وعرة يصعب على الشرطة البوليفية الوصول إليها استدعى تدخل الجيش البوليفي الذي أرسل كوماندو متخصص في مكافحة عصابات مروجي الكوكايين للوصول إلى القرية المتواجدة في قلب أدغال الأمازون و تحرير الطفلة المغربية و اعادتها الى اسبانيا .

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

benben منذ 6 سنوات

ما هذا الانحطاط الإنساني الذي وصلنا اليه....يعطي الأب ابنته لتسافر مع اجنبي في اسبانيا و يفعل بها ما يشاء.... ؟؟؟؟ وفي مراكش يعطي أب ابنه لبدوفيل إيطالي ......و عندما أرادوا محاكمة الايطالي مغتصب الأطفال انتفض الأب و دافع عن المجرم الايطالي ! !!!!!ء

باسل منذ 6 سنوات

يحيا العدل وعلى المغرب ان يحدوا حدوا اسبانيا وسجن كل الذين يسهلون استغلال ابناءهم من طرف السياح اللوطيين من اجل المال

lazem منذ 6 سنوات

ثلاثة سنوات قليلة فحقهم (الديوت الكلب والكلبة الخانزة) باعو بنتهم مسكينة رخيصة لقرد ممسوخ ، هذا ما أخذناه من الزبل ديال الأفلام المكسيكية .أما القنصلية والسفارة المغربية ما متسوقين لوالو بحل إلا ماشي بنتهم ، غير الله يكو ن فعونها مسكينة وخلاص.

التالي