المشروبات الغازية تزيد خطر الإصابة بالسرطان والأزمة القلبية

20 فبراير 2015 - 11:26

كشفت دراستان حديثتان عن مخاطر كثيرة ترتبط باستهلاك المشروبات الغازية التي يصل إقبال الكثيرين عليها حد الإدمان.

فقد أظهرت الدراسة الأولى التي أشرف عليها علماء أمريكيون أن الأشخاص الذين يشربون أكثر من زجاجة صودا يوميا، قد يصبحون الأكثر عرضة للعنصر الرابع ” الذي يعرف باسم ” ميثيل إميدازول ” وهو أحد أهم المواد المسرطنة المحتملة.

وقد أظهرت نتائج الدراسة أن مابين 44 و 58% من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن السادسة، يتناولون زجاجة صودا يوميا على الأقل، وربما أكثر، ويحتمل تعرضهم إلى عنصر “ميثيل إميدازول” الضار، أحد المواد المسرطنة البشرية والتي تشكلت خلال تصنيع لون الكراميل لهذه المشروبات.

وبناء على تحليل هذا العنصر السام في نحو 11 مشروبا غازيا متنوعا وجد الباحثون بقيادة فريق من مركز “جون هوبكنز” لمستقبل أفضل أن التعرض لهذا العنصر السام من خلال اللون الكراميل في هذه المشروبات يزيد من الأعباء والفرص المحتملة للإصابة بالسرطان نتيجة الإفراط في تناول هذه المشروبات.

أما الدراسة الثانية التي أشرف عليهاباحثون بريطانيون فقد أظهرت أن تناول عبوة واحدة من المشروبات الغازية في اليوم يرفع خطر الإصابة بالأزمات القلبية بنسبة الثلث، إلى جانب أنها ترفع من وزن الجسم بمقدار 6.5 كلغ بعد مرور عام كامل، بالإضافة إلى أنها تتسبب في رفع فرص الإصابة بمرض السكر وتسوس الأسنان.

وأشارت بعض التقارير الطبية السابقة أن عبوة المشروبات الغازية الواحدة -330- مل تحتوى على 7 ملاعق من السكر، وهو ما يتجاوز الحد الأقصى من السكر المصرح للإنسان البالغ بتناوله يومياً، ويبلغ 6 غرامات فقط بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية.

كلمات دلالية

السرطان دراسة
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي