جمعيات مغربية بمنطقة باريس تنظم أمسية فنية تضامنا مع العالم القروي

22 فبراير 2015 - 09:12

نظم تحالف الجمعيات المغربية بمنطقة هوت دوسين (كام 92 ) مساء أول أمس الجمعة بكليشي (ضاحية باريس) أمسية فنية تضامنا مع العالم القروي بالمغرب، وخاصة المناطق التي تضررت جراء الفيضانات الأخيرة.

وتميزت الأمسية التي نظمت تحت شعار ( كام 92 شريك في تنمية العالم القروي بالمغرب) بتعاون مع القنصلية العامة للمغرب بكولومب، بمشاركة تطوعية لعدد من الفنانين المغاربة، وتنظيم عملية قرعة (تومبولا) لفائدة ضحايا الفيضانات. ومن بين الفنانين الذين أحيوا هذه الأمسية محمد الغاوي وعبد الرحيم عبد المومن، وعبد العزيز الستاتي، والكوميدي عبد الخالق فهيد.

كما تميزت التظاهرة بتنظيم معرض فوتوغرافي تحت عنوان (أوجه المغرب) من إنجاز المصور لطفي رشيدي ، وجلسة لتوقيع رواية “لماذا جئت الى فرنسا يا أبي” للكاتب يوسف شهاب .

وكان الفاعل الجمعوي محمد زروالات قد أكد في كلمة ألقاها في بداية التظاهرة باسم (كام 92 )، أن هذا اللقاء يبرهن على تشبث مغاربة فرنسا ببلدهم الاصلي ، وعلى تضامنهم مع العالم القروي، مشيرا الى أن هذه التظاهرة تندرج في إطار مبادرات هذا التحالف الجمعوي الرامية الى المساهمة في تنمية العالم القروي بالمملكة.

ودعا زروالات كافة جمعيات منطقة هوت دو سين إلى الانضمام الى تحالف (كام 92 ) من أجل توحيد الجهود، وتسليط الضوء على الامكانيات التي تتمتع بها الجالية المغربية،والاستفادة من تجربتها، ودعم مسلسل التنمية الشاملة بالمغرب تحت قيادة الملك محمد السادس

كلمات دلالية

باريس تضامن
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي