تراجع السياح الفرنسيين المتوافدين على المغرب ب14./. بسبب الإرهاب

26 فبراير 2015 - 08:59

كشفت النقابة الفرنسية لوكالات الأسفار عن انخفاض كبير في نسبة الحجوزات السياحية نحو المغرب، والذي بلغ حسب النقابة الفرنسية 60 في المائة متم يناير المنصرم مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية. وعزت النقابة هذا التراجع الى “تنامي مخاوف الفرنسيين من التهديدات الإرهابية، خاصة في ظل تحذيرات سابقة أطلقتها السلطات الفرنسية، دعت من خلالها مواطنيها الى تفادي زيارة بعض البلدان، ضمنها المغرب”.

وردا على هذه الأرقام، أكد لحسن حداد وزير السياحة أن أغلب السياح الفرنسيين لا يلجؤون إلى وكالات الأسفار للوصول الى المغرب، مشيرا الى ان هذه الوكالات لا تمثل سوى 10% من عامة السوق الفرنسية.

وأضاف الوزير، في تصريح لليوم24، أن أغلب السياح الفرنسيين يعتمدون طرقا أخرى للسفر نحو المغرب بدل اللجوء لوكالات الاسفار، كما أوضح أن شهر يناير الماضي شهد تراجعا بلغت نسبته إلى 14% في عدد السياح الفرنسيين.

يذكر أن وزير السياحة أكد أن التحذير الفرنسي من زيارة المغرب كان عاملا قويا حد من النتائج التي كان من المتوقع تسجيلها هذه السنة، إذ أنه عوض ان تصل نسبة نمو القطاع السياحي إلى 10 في المائة التي كانت مسطرة هذه السنة، فلن يتم تحقيق الا 4 في المائة منها.

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية، حذرت مواطنيها من السفر إلى المغرب، بعد خطف وذبح مواطن فرنسي في شتنبر الماضي شرق العاصمة الجزائرية على يد جماعة “جند الخلافة” الموالية لتنظيم الدولة الاسلامية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

LE MONTAGNARD منذ 6 سنوات

BRAVO MR LE MINISTRE MON PETIT FILS EST AU COURANT DE TOUTE CETTE HISTOIRE OU SONT VOS SERVICES ET QUEL EST LEUR ROLE ET QU AVEZ VOUS FAIT POUR LA CONTRE ATTAQUE IL FAUT SOLLICITER LES CONSOMMATEURS MAROCAINS D EVITER LES PRODUITS MADE IN FRANCE EVITER DE VOYAGER EN FRANCE POUR LES VACANCES ET MEME DRAINER NOS INVESTISSEMENTS VERS L AFRIQUE IL FAUT CHERCHER LES TOURISTES EN AFRIQUE ASIE PAYS ARABES EN CHINE ET AUX AMERIQUES AINSI QUE LES AUTRES PAYS EUROPEENS

التالي