نادٍ فرنسي يستبعد لاعباً نيجيرياً لعدم تعاطفه مع "شارلي إيبدو"

26 فبراير 2015 - 17:30

قال لاعب كرة السلة النيجيري “أكين أكينغبالا”، إنه استبعد من نادي “روان” الفرنسي لكرة السلة، بسبب تعاطفه مع الشرطي أحمد، وليس مع مجلة شارلي إيبدو.

وأضاف أكينغبالا، أنه كتب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، في وقت سابق، عبارة “أنا لست شارلي، أنا الشرطي أحمد”، وأن شارلي إيبدو كانت تسخر في أعدادها من دين الشرطي أحمد، الذي قتل وهو يحميها، كما قال.

وأوضح محامي اللاعب النيجيري، “روموالد بالاو”، في تصريح لمراسل الأناضول، أن النادي الفرنسي أنهى عقد عمل موكله دون أي إخطار أو تبرير، مشيراً إلى وجود جهات تعمل على استغلال حادثة شارلي إيبدو.

وشهدت باريس، في 7 يناير الماضي، هجوماً استهدف “شارلي إيبدو” التي اعتادت نشر رسوم كاريكاتورية للنبي محمد (ص)، أعقبه 3 هجمات أخرى في الأيام الثلاث التالية، أسفرت عن مقتل 17 شخصاً، بينهم 3 من منفذي الهجمات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عمر علي منذ 6 سنوات

إنهاحرية التعبير بالسوط الفرنسي الرأي الذي تمليه سدنةمعابد آلهةالظلام.الآراء المقدسة تخلصنا منها فإذا بها تنبت في إوروبا كرؤوس الشياطين.قريبا سيلجأ أصحاب الرأي الحر إلى أفريقيا هربا من الاضطهاد و ليجدوا هواءا نقيا للتنفس. حاليا لايجد هؤلاءسوى القنوات الفضائية للدول الديموقراطية للتعبير عن رأيهم المخلف.أوروبا في طريق التخلف.

التالي