تزنيت: طبيب يفارق الحياة ساعات قبل مثوله أمام المحكمة

27 فبراير 2015 - 09:20

اهتزت ساكنة تزنيت على وقع وفاة مفاجئة لطبيب معروف بالمنطقة، وذلك قبيل يوم واحد عن مثوله امام المحكمة لتقديم شهاداته في قضية معروضة امام القضاء، وهو ما اجج الشكوك حول اسباب الوفاة.
وذكرت مصادر محلية ان زوجة الهالك “ب.ت” حاولت ايقاظه كالعادة للالتحاق بعمله بقسم المستعجلات بمستشفى الحسن الاول بتيزنيت، غير انها فوجئت بوفاته، اذ وجدته جثة هامدة.
وفور ذلك، ربطت الزوجة الاتصال بمصالح الضابطة القضائية بمفوضية الأمن بتيزنيت التي حضرت في الحال وقامت بالتحريات اللازمة، وبالصدفة اكتشف الجميع ان الراحل كان مطالبا صبيحة اليوم الجمعة بالمثول أمام المحكمة الابتدائية للإدلاء بشهادته في قضية معروضة على انظار المحكمة، وهو مازاد من شكوك العائلة بشان وفاته.
وقد بدأت الشرطة في تجميع المعطيات من خلال الاستماع لبعض أقاربه، في انتظار معرفة رأي الطبيب الشرعي عن اسباب الوفاة.

كلمات دلالية
تزنيت طبيب وفاة

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *