عقوبات "ثقيلة" تنتظر أصحاب "التسريبات" و"النقالة"

02 أبريل 2015 - 13:16

كما كان مُتوقعا، نص مشروع القانون الجنائي الجديد على تجريم الغش في الامتحانات والمباريات، إذ رصد في هذا الصدد مجموعة من العقوبات التي تتراوح بين السجن والغرامة.

وبحسب المادة 391 – 1 من نص المشروع، فإنه “يُعاقب بالحبس من شهرين إلى سنتين، وغرامة من ألفين إلى 20 ألف درهم، أو بإحداهما، كُل من يرتكب غشا، بأي وسيلة، في الامتحانات الدراسية أو المهنية أو غشا في المباريات العمومية لولوج المرشحين لإحدى وظائف إدارات الدولة والمؤسسات العمومية أو الجماعات المحلية.

إلى ذلك، رصدت المادة 391 – 2، عقوبة سجنية من ستة أشهر إلى ثلاثة سنوات وغرامة من ألفين إلى 20 ألف درهم، لـ”كل من سلم للغير، بأي وسيلة، نص أو موضوع الامتحانات أو المباراة قبل إجرائها، أو مكنه من الاطلاع عليهما”، و”كل من سلم للمترشح أو سهل له الحصول، بأي وسيلة، على أجوبة الامتحان أو المباراة أثناء إجرائهما”.

وفي السياق نفسه، يواجه العُقوبات نفسها كُل شخص مكلف بالإشراف أو الحراسة في الامتحان أو المباراة، سهل أو ساعد المترشح على الغش فيهما، أو كل من حل محل المترشح لاجتيازهما، بالإضافة إلى كل مترشح تواطأ مع الغير ليحل محله في اجتياز الامتحان أو المباراة.

وفي حالة ما إذا تم ارتكاب الغش في إطار اتفاق جماعي، لتسريب مواضيع الامتحان أو المباراة أو إعداد الأجوبة ونقلها للمترشح، فإن الفاعل يُعاقب بالحبس من سنة إلى خمس سنوات وغرامة من 5000، إلى 50 ألف درهم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

JAMAA منذ 7 سنوات

FIN MA AFCHALNA, NARJ3O ONFARDO GHARAMATE+ALHABS, HCHOUMA.DWAZNA AMTIHANATE POUR LES DOUBLES DIPLOMES O LES RESPONSABLES HOUMA GALOU LINA ANJABDO ALMOUKARARATES ONJAWBO............... Me BELOUSLOUB DYALNA .HAJA OUKHRA RAH TARIKA DYAL TADRIS LI MABKA FIHA MAYTCHAF . KIFACH BGHITI MEN UN ETUDIANT 3ATIH AKTAR MEN 10 MATIERES DE FAIRE UNE REVISION FIABLE .......................ETC

kamal منذ 7 سنوات

khas na9la t7ayad mn tadris ofkol lmobarayat lwadifiya bach kola wahd ista79 lmansib likayn fih...

mohamed منذ 7 سنوات

Khliw olade cha3b ina9lo ra jihawi khraj 3lihom

kamal 18 منذ 7 سنوات

ana talib jami3ii flafac de droit de marrakech lmhm omli tawdwzo les control taykon dima lpolice olm5azniya hda lafak owast lafac chno ta39ib dialk asi mahdi nta litatgol anaho makayn rijal solta...

المهدي منذ 7 سنوات

كل هذه التدابير غير مجدية في غياب حماية المسؤول عن الحراسة, أما الإجراءات العاجلة التي يجب إتخادها هي: 1- زرع كاميرات داخل الأقسام و المدرجات من أجل مراقبة الغشاشين و كذا المسؤولين عن الحراسة 2- حماية المسؤولين عن الحراسة داخل مؤسسة الإمتحانات عن إدماج رجال السلطة في حراسة الإمتحانات 3- تعويض مالي للمسؤولين عن الحراسة 4- نظرا لأن القانون يحمي رجال السلطة و لا يحمي رجال التعليم و لأن المغاربة يخافون من رجال السلطة و لا يخافون و لا يحترمون رجال التعليم أقترح وضع مخزني أو عسكري رهن إشارة كل فصل به إمتحانات 5- مهمة رجال التعليم هي بيداغوجية بالأساس فيبقى دائما رجل التعليم تربويا في عمله و لا يعمل بمفهوم الزجر لذلك أقترح إداج رجال السلطة في حراسة الإمتحانات