الرجاء يستعيد الحافيظي وعقال في عصبة الأبطال الإفريقية

03 أبريل 2015 - 07:30

> بلخير سلام >

تنفس البرتغالي جوزي روماو، مدرب الرجاء البيضاوي، الصعداء، باستعادة لاعبه عبد الإله الحافيظي، في المباراة القارية التي ستجمع، بعد غد السبت، بين الفريق الأخضر ونظيره كايزر شيفس من جنوب إفريقيا.

وسيكون بإمكان روماو الاعتماد على خدمات المهاجم الحافيظي في إياب دوري عصبة الأبطال الإفريقية، الذي سيحتضنه ملعب مركب محمد الخامس، بعد غيابه في الآونة الأخيرة بسبب الإصابة، وتأثير ذلك على مردودية الفريق، خاصة الخط الهجومي، بحكم ما يمثله الأخير من قوة ضاربة في الجبهة الأمامية للفريق الأخضر، بدليل تعثره على مستوى البطولة الوطنية، بتلقيه هزيمتين متواليتين، وما ترتب عن ذلك من فقدانه لكل الحظوظ في التنافس على درع الدوري «الاحترافي».

وعلى غرار الحافيظي، يستفيد الفريق البيضاوي، أيضا، من عودة صانع ألعابه، صلاح الدين عقال، بعدما غاب لفترة زادت عن شهر، بسبب تأخره في العلاج، جراء معاناته من الإصابة، والمدافع أحمد شاغو، الغائب منذ مباراة البطولة ضد الدفاع الجديدي، بسبب تعرضه لالتواء على مستوى الكاحل. في حين سيكون الرجاء محروما، في هذه اللقاء القاري، من خدمات كل من حارس المرمى، خالد العسكري، بسبب جمعه إنذارين في مسابقة دوري عصبة أبطال إفريقيا، والظهير الأيمن، زكرياء الهاشيمي، لعدم تعافيه نهائيا، من جراء تداعيات الإصابة، بعد تعرضه لتمزق عضلي.

ويراهن روماو على إيجاد قطع غيار بديلة للركائز الغائبة، وحسم التعويضات البشرية المرتقبة، خلال الحصص التدريبية الإعدادية، حتى يتأتى له الظهور مكتمل الصفوف، ودون أي تأثير من بعض الغيابات، سيما أن مباراة الإياب تنذر بأطوار قوية، من منطلق السعي المرتقب للفريق الجنوب إفريقي، إلى تدارك فارق الهدف الرجاوي المسجل في مرماه، خلال ذهاب الدور الأول بملعب موزيس مابيدا بمدينة دوربان، ومناقشة حظوظه في انتزاع التأهل من قلب الدار البيضاء، وهو الشيء الذي يدركه الفريق البيضاوي جيدا، ويضعه في الحسبان، تفاديا لأي مفاجأة يستوجب وضعها في الحسبان.

ويحل خصم الرجاء قاريا، فريق كايزر شيفس، بالدار البيضاء، اليوم (الخميس)، إذ ستحط البعثة الجنوب إفريقية الرحال، بمطار محمد الخامس الدولي، في الساعة الثانية بعد الزوال، على أن يواصل ضيف الفريق المغربي استعداداته بالمغرب، من خلال التدرب بملعب الرجاء، فضلا عن حصة أخرى على أرضية ملعب مركب محمد الخامس، في التوقيت نفسه الذي ستجرى فيه المباراة الرسمية ليوم السبت القادم.

وكان فريق الرجاء نجح في العودة بنتيجة الفوز، على حساب كايزر شيفس، من قلب مدينة دوربان، بهدف لصفر من توقيع النيجيري أوساغونا، في إطار ذهاب الدور الأول من عصبة أبطال إفريقيا، في انتظار حسم التأهل في لقاء الإياب المقبل، إذ أن الهدف الموقع خارج قواعده يشكل مكسبا مهما بالنسبة إليه، في حال استثماره على نحو جيد، انطلاقا من العمل على تفادي دخول مرماه أي هدف، كما أن التعادل، وبأي نتيجة، ستكفي في هذه المقابلة من أجل حسم التأهل.

من ناحية أخرى، يعقد فريق الرجاء، اليوم (الخميس)، ندوة صحفية بأحد فنادق الدار البيضاء، سيخصصه للحديث عن استراتيجيته الجديدة في التواصل، وسيقدم خلاله أعضاء لجنة التواصل الذين تعاقد معهم الفريق، لتطوير عملية تواصله مع جماهيره ووسائل الإعلام والمستشهرين.

وسيكون اللقاء الصحافي بمثابة إعلان رسمي عن انطلاق «راديو الرجاء»، المشروع الجديد الذي قرر الفريق الأخضر إنشاءه عبر شبكة الانترنيت.

وعلاقة بالرجاء، نفى رئيس وفاق سطيف الجزائري، حسن حمّار، ما تم تداوله بشأن «تسريحه لمهاجم فريقه عبد المالك زياية للفريق البيضاوي، في رده على ما تحدثت بخصوصه مصادر جزائرية، التي سبق أن تحدثت عن موافقة رئيس سطيف على تفويت اللاعب المذكور لفريق الرجاء، إذ أكد في حديث له مع صحيفة الوطن الجزائرية، بأنهم لم يتوصلوا بأي عرض من الفريق الأخضر، مشيرا إلى أن هناك بعض الأشخاص يحاولون زعزعة استقرار فريقه سطيف، بطل إفريقيا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.