الهمة والمانوني استمعا إلى بنكيران بعد تلقي القصر شكاية من المعارضة ضده

07 أبريل 2015 - 15:37

كشف الكاتب الأول للاتحاد إدريس لشكر تفاصيل جديدة ومثيرة من مسلسل المذكرة التي رفعتها أحزاب المعارضة إلى القصر تشتكي من خلالها “سلوكات رئيس الحكومة إلى الجالس على العرش”. وفي هذا السياق، ذكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، وأحد الموقعين على المذكرة، أن كل من فؤاد عالي الهمة، وعبد اللطيف المانوني، مستشارا الملك محمد السادس، زارا رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران بمقر رئاسة الحكومة بالرباط، مباشرة بعد عودته من شرم الشيخ، وذلك إثر توصل الديوان الملكي بمذكرة المعارضة ضده.

وفي الوقت الذي قال فيه لشكر، صبيحة اليوم الثلاثاء، بمقر وكالة المغرب العربي للأنباء، إن “ابن كيران نفسه جلس إلى مُستشاري الملك أسبوعا قبل جلوسهم إلى المعارضة”، أوردت بعض المصادر أن اللقاء “جرى أسبوعا بعد ذلك، أي بعد عودة ابن كيران من شرم الشيخ”. وأضافت المصادر ذاتها أن رئيس الحكومة أخبر “الأمناء العامون للتحالف بالموازاة مع أشغال المجلس الحكومي المنعقد الأسبوع الماضي”.

وفي أعقاب ذلك، وجه المتحدث مدفعيته تُجاه مُكونات الأغلبية، مُتهما إياهم بشكل غير مُباشر بعدم الوضوح، إذ قال “على الأقل نحن واضحون وأخبرنا الرأي العام بالجو العام للقاء، لكن ابن كيران ومن معه تستروا عن لقائهم مع الديوان الملكي”.

إلى ذلك، عاد إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إلى إثارة موضوع حُكومة صاحب الجلالة، ومُعارضة صاحب الجلالة، إذ أوضح، صبيحة اليوم الثلاثاء، أن “أعرق الديمقراطيات تتوفر على حُكومة الملك ومعارضة الملك”، مُستدلا على ذلك بالمملكة البريطانية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حروب دونكيشوط منذ 7 سنوات

رغم انني من الفئة الصامتة في هذا الوطن التي تتفرج على حقل سياسي بئيس الا انني احسست ان الامينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد نجحت في وضع اصبعها على الداء الحقيقي بدل التيهان في امور هامشية بين الحكومة والمعارضة كون ان انتظارات المغرب كبيرة في الجانب الديمقراطي والاقتصادي والاجتماعي ... وهو ما كان يمكن ان تهتم به الحكومة والمعارضة ، الحكومة تسير في مسار خاطئ من خوصصة وضرب للحريات وتراجع ديمقراطي والمعارضة منشغلة بشخص رئيس الحكومة الذي هو بطبعه يمارس خطاب شعبوي ارتجالي غير مؤسس ...انه حقيقة البؤس السياسي ، الذي لم يشعر به المواطن المغربي بهذا الشكل الا في عهد هذه الحكومة . للأسف بعض المتدخلين اثاروا الشفقة وهم يحاولون الدفاع عن انفسهم سواء من طرف الحكومة والمعارضة حيث تدخلاتهم لم تستطع النفاذ الى الجوهر . لم ينقص متدخلي المعارضة الا البكاء في بعض تدخلاتهم ' انهم مضلومين ورئيس الحكومة يمارس عليهم العنف اللفظي " ، اما ممثلي الحكومة لم يعرفوا ماذا يقولون سوى تبرير بكلام دستوري ممطط قابل لكل التاويلات وهذه من ميزات الدستور المغربي . اذن هي حرب طواحين التي كان يخوضها دونكيشوط حيث انتهى باستنزاف نفسه وبقيت الطواحين تدور وتدور . كان يمكن للمعارضة ان تعالى ولا تهتم بكلام رئيس الحكومة من خلال اثارة المشاكل الحقيقية للوطن ، وكان على رئيس الحكومة تقديم كلام واقعي حول ما يمكن ان يقدم من انتظارات المواطن ، لهذا الذي يجب اصلاحه هو وضع اطار سياسي ذيمقراطي وهو ما تحدثت عنه الأمينة منيب التي تعرضت لمواجهة من الطرفين فقد كلام نبيلة منيب كان مستفزا ولم يستطع احد من الحضور مجاراته . اعتقد ان أي المغاربة الذين يصارعون تكاليف الحياة بعد "الاصلاحات" التي جاءت على حساب جيوبهم سيصيبهم الاحباط وهم يشاهدون هذه الحروب الخاوية التي لا تقدم شيئا على مستوى تحسين وضعهم في كل المجالات .

fgfg منذ 7 سنوات

Alla7 Ya7dicom Almo3arda

الحسين بيلو منذ 7 سنوات

المعارضة من أجل المعارضة فقط لا غير.

Maroc chane منذ 7 سنوات

الله يهدي هؤلاء الناس اقيلو عليهم هذه البلاد رآها بخير

ياسين مكناس منذ 7 سنوات

مستوى اﻷداء الحكومي ضعيف والمعارضة تحت الصفر

[email protected] منذ 7 سنوات

لشكر هو ومن معه ظاهرة من ظواهر الردة الديمقراطية و المحسوبية وزبونية . عطينا تيقار الله يرحم الوالدين

حمدون القراص منذ 7 سنوات

مات ليك المش أدا لشكر شوف ليك شي كاسيط أخرى باش تتكلم...بنكيران ضرب الطم وتركك تتكلم مع الجدران...

مواطن منذ 7 سنوات

قال لشكّر أن الأحزاب في أعرق الدول الديمقراطية تتوفرعلى حكومة الملك ومعارضة الملك مستدلا بالمملكة البريطانية ولكنه نسي أو لا يعرف أن أعرق الدول الديمقراطية كبريطانيا توجد بها أحزاب معارضة الملك أوالملكة من أجل مصلحة الوطن وليس من أجل عرقلة عمل حكومة الملك ومعارضتها والوقوف أمام الإصلاحات التي تقوم بها حتى لا يعاد انتخابها مرة أخرى وأن أحزاب المعارضة بالدول الديمقراطية تسمح بوجود معارضة داخلها أولا فهل سمحت أنت وشباط بوجود معارضة داخل حزبيكما قبل أن تكونوا معارضة لحكومة الملك لماذا طردتم كل معارضوكم من أحزابكم ثم تقول آسي لشكّر أنكم "واضحون وأخبرتم الرأي العام بالجو العام للقاء " أنسيت أنك أنكرت سابقا مقابلتكم لمستشاري الملك لولا أن فضحكم الأبيض الذي انتقدتم تصريحه بذلك " كبرمقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون "