تغطية إعلامية دولية غير مسبوقة للديربي رقم 118

09 أبريل 2015 - 06:00

يحظى الديربي المغربي بين الغريمين البيضاويين، الرجاء والوداد، في نسخته الـ118، المقرر إجراؤه يوم السبت المقبل، بملعب مركب محمد الخامس، بتغطية إعلامية دولية كبيرة وغير مسبوقة، اعترافا بقيمة الديربي البيضاوي، ومكانته المتميزة ضمن باقي دوريات كرة القدم في العالم.

وستكون القناة الفرنسية المعروفة «كنال بلوس» في مقدمة وسائل الإعلام الدولية الحاضرة في هذا الديربي المغربي، الذي يندرج ضمن منافسات الجولة الخامسة والعشرين من البطولة «الاحترافية» لكرة القدم، إذ تم الترخيص لها بتصوير المباراة، بعد توصل مسؤوليها مع نظرائهم في الرجاء، الفريق المستضيف لهذه المواجهة المحلية، إلى اتفاق بشأن الموضوع.

وأكد مصدر رجاوي لـ»أخبار اليوم» أن «شركة إنتاج» من البرتغال، تهتم بالديربي، هي الأخرى، من خلال حضورها من أجل إنتاج «وثائقي» حول الديربي رقم 118، على غرار ما تقوم به بخصوص أقوى الديربيات العالمية، ومباريات الكلاسيكو الشهيرة. وأضاف المصدر ذاته أن «الشركة البرتغالية» ستكون مرفوقة بمشجعين رجاويين، ذكر وأنثى، في عملها الوثائقي، وإشراكهم في كل مراحل إنجاز «الوثائقي» الذي تعتزم القيام به، موضحا أن الشركة المعنية اعتادت على القيام بمثل هذا العمل، في عدة مباريات دولية، مع اختيارها مشجع ومشجعة من فريق واحد، والذي يكون الفريق المستضيف للمقابلة، كما هو الحال بالنسبة إلى الفريق الأخضر، في ديربي الإياب للموسم الحالي.

وبالإضافة إلى قناة «كنال بلوس» الفرنسية وشركة الإنتاج البرتغالي، سيتابع أطوار هذا الديربي صحافيون أجانب آخرون، من قبيل  ثلاثة ألمانيين وواحد برتغالي، والذين قدموا طلبات تمكينهم من اعتمادات صحفية لضمان ولوج ملعب مركب محمد الخامس الذي سيحتضن هذا الديربي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.