المركزيات النقابية تؤسس جبهة جديدة وتعلن خروجها للشارع يوم 19 أبريل

11 أبريل 2015 - 14:30

قررت المركزيات النقابية الثلاث، الاتحاد العام للشغالين بالمغرب والفيدرالية الديمقراطية للشغل (جناح فاتحي )، والمنظمة الديمقراطية للشغل، تأسيس جبهة نقابية للتصدي لما اعتبروه “هجمة شرسة” للحكومة على حقوق ومكتسبات الطبقة الشغيلة.

وقالت المركزيات النقابية الثلاثة عقب اجتماع تنسيقي ضم القيادات النقابية، إن أول خطوة لها ستتمثل في تنظيم تجمعات تعبوية مشتركة في عدد من مدن المملكة، يوم التاسع عشر من شهر أبريل الجاري لـ”فضح” ما أسموه “سياسة حكومية لاشعبية”.

وأضافت النقابات الثلاث، أنها اتفقت على تنظيم تظاهرة فاتح ماي بشكل مشترك، إضافة إلى الاتفاق على تكوين لجنة تنسيق دائمة لتفعيل وتنفيذ البرنامج النضالي المشترك، وتكوين لجنة تنسيق دائمة لتفعيل وتنفيذ البرنامج النضالي المشترك.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

متقاعد مضطر منذ 7 سنوات

زمان كنا نعرف و نرى نقابات أو بالأحرى نقابة عتيدة و صامدة وأحزاب إن لم نقل حزب أو حزبين مناضلة و قوية أما اليوم لا نشاهد إلا كراكيز و دمى تتكلم عن النضال و تدعي بإلإلتفاف الجماهير الشعبية وهي في الأصل لم تستوعب كلمتي النضال و الجماهير الشعبية.و أقول للنقابات و للأحزاب المعنية وفي زمننا هاذا من يريد الإصلاح و محاربة الفساد فاليبدأ بنفسه و بداخل منظومته ومحيطه،و م