بنعبدالله يرد على لشكر: بلدنا آمن والإرهاب لا يهدد مواعيد الانتخابات

12 أبريل 2015 - 22:02

أياما بعد تصريحات ادريس لشكر، الكاتب الاول للاتحاد الاشتراكي المتعلقة بالتهديد الإرهابي للمغرب وتأثيره على مواعيد الانتخابات، خرج نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، أحد مكونات التحالف الحكومي، لينفي جملة وتفصيلا ما ورد على لسان زعيم الحزب المعارض. وقال بنعبد الله، في تجمع سياسي بجرف الملحة، مساء اليوم الأحد، حول موضوع الاوضاع السياسية والآفاق المستقبلي، ان الإرهاب لا يؤثر في اجندة الانتخابات المقررة في غشت وشتنبر”، كما لوح الى ذلك لشكر.
وقال بنعبد الله ان المملكة آمنة من الارهاب والمؤسسات الأمنية تقوم بمهامها على أحسن وجه كما ان المؤسسات الدستورية تقوم بأدائها في وضع طبيعي.

تجمع للتقدم والاشتراكية
الى ذلك، خصص زعيم حزب الكتاب جزءا من مداخلته للهجوم على خصومه في المعارضة، قائلا ان التقدم والاشتراكية “قد فمو قد دراعو”. وزاد “لا يهمنا نديرو الحلقة او نهجمو على أعراض السياسيين المسؤولين الحكوميين”.
وعاد بنعبد الله الى موضوع شكوى احزاب المعارضة الى وزير الداخلية ضده قائلا “البعض مشا يشتكي بنا..أليس غريبا مثل هذه الممارسات؟! أحزاب مسؤولة تمشي لوزير الداخلية لتقول له الأمين العام في الحزب يعرقل المؤسسة”! واستغرب بنعبد الله كيف ان بعض القوى التي ساهمت في تجاوز سنوات الرصاص تطالب الان بتكميم الأفواه”. وزاد “نحن لم نتوقف حتى خلال سنوات حساسة فبالاحرى في ظل دستور 2011”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

khabir منذ 7 سنوات

مع من شفتك, مع من شبهتك .السيد بنعبد الله بعد زيارة بيت الله الحرام والروضة الشريفة, عاد رجلاآخر.وأصبح الحزب الشيوعي ذكرى للتاريخ, وإنماهو الآن شقيق للعدالة والتنمية ..نحييك يارجل ,كمانحيي الوزير الوردي ,,وإلى انتصار آخر.

Hamid منذ 7 سنوات

المعارضة لا تريد تأجيل الانتخابات بل عرقلتها لمعرفتها المسبقة بنتائجها ، لانها ألفت التطاول على الصناديق والمؤتمر الأخير للحزب لخير دليل على دلك

محمد منذ 7 سنوات

ليعلم لشكر وامثاله انه في 2003 وقعت احداث ارهابية اليمة في ماي وأجريت الانتخابات الجماعية في شتنبر ولم تؤجل المغرب أقوى من كل التهديدات