وزارة الأوقاف لم تدفع مصاريف الماء والكهرباء لوكالة فاس منذ 1994!

15 أبريل 2015 - 07:00

طالب المستشار حسن سليغوة، عن فريق التجمع الوطني للـأحرار، وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية احمد التوفيق بأداء ما بذمة وزارته من مستحقات مالية لفائدة الوكالة المستقلة للماء والكهرباء بفاس،
والتي تصل قيمتها إلى 23 مليون درهم ترتبت عن الاستفادة من خدمات الوكالة منذ سنة 1994.
وأضاف المستشار أن تملص الوزارة من أداء هذه الديون سيساهم في تدمير عمل الوكالة، خاصة وأن مواطنين “ضعفاء” وشركات تؤدي ما بذمتها ووزارة الاوقاف التي كان يجب عليها ان تكون هي القدوة تمتنع عن الاداء، على حد تعبير المتحدث ذاته.
وفي معرض رده على سؤال المستشار، خلال جلسة الاسئلة الشفهية لمجلس المستشارين، قال احمد التوفيق ان “الامر أعمق من ذلك”. ونفى التوفيق أن تكون وزارته هي المسؤولة عما تعيشه الوكالة من أزمة مالية ناتجة عن الديون، إذ سبق لها أن كتبت محضرا تقر فيه بأن المياه هي تابعة للأوقاف وبالتالي فهي مجانية لمصالح الاوقاف بما فيها المساجد. ودعا التوفيق إلى تكوين لجنة ثلاثية تضم وزارة الاوقاف والوكالة ووزارة الداخلية للحسم في هذا الموضوع.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.