دلمي:تجريم العلاقات الجنسية الرضائية سيحول المغرب لدولة "توتاليتارية"

24 أبريل 2015 - 12:49

انضم عبد المنعم دلمي، مدير نشر يومية الصباح، إلى لائحة المهاجمين لمسودة مشروع القانون الجنائي، خصوصا فصولها التي تنص على تجريم العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج.

واعتبر دلمي، في افتتاحيته المنشورة في عدد اليوم الجمعة، أن “التنصيص على تجريم العلاقات الجنسية الرضائية بين الراشدين، ليس إلا انتهاكا للحياة الخاصة للأفراد وحميميتهم، لا أقل ولا أكثر”، مضيفا أنه كان حريا بالمشرع أن “يجرم كل أشكال الاستغلال الجنسي للأكفال والدعارة والاغتصاب، لأن هذه الجرائم تعتبر بحق انتهاكا لحرية الآخر”. أما التنصيص على قمع العلاقات الجنسية بين بالغين وتجريمها وتحويل كل مغربي ومغربية إلى مرشح لدخول السجن،  يقول “فلن يدفعنا سوى نحو مجتمع يفرق بين الرجال والنساء مثل أفغانستان”.

واعتبر المتحدث ذاته أن “أي دولة تخطط لإحكام قبضتها على الحياة الخاصة للأفراد هي دولة “توتاليتارية”، على اعتبار أن دور الدولة يجب أن يقتصر على حسن تدبير المجال العمومي لأن الأشخاص أحرار في حميميتهم، طالما أنهم لا يسيئون لأحد، على حد تعبيره.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

???? منذ 7 سنوات

????? ???? ???? ??????.....??? ???? ?????? ??? ??? ????? ?????? ??????...?????? ?? ??????? ??? ??? ??????? ???

مواطنة منذ 7 سنوات

سبحان الله يبيحون الزنا ويعتبرونه ممارسة للحرية الخاصة في المقابل يعتبرون تعدد الزوجات ضربا للديمقراطية وقيم الحداثة لي فهم شي حاجة اشرح ليا

ahmed منذ 7 سنوات

Jazaka laho khyran laakh mohamed

bouka منذ 7 سنوات

est ce que ce Mr accepterai que quelqu'un de sa famille soit impliqué dans le cas d’espèce et se trouve dans la situation d’adultère

Mohsin منذ 7 سنوات

Arrêtez de prendre les marocains pour des cons mr dilami. Cet article existait bien dans le code pénal depuis belle lurette et c'est seulement maintenant que vous vvenez parler de totalitarisme parce que c'est un parti islamiste qui est au pouvoir?? De grâce épargnez nous vos salades sur les libertés individuelles et tout le tralala, notr pays est déjà au top trois des pays où la prostitution sévit et si en plus on supprime cet article on est sûr de décrocher la palme d'or en la matière. Mais surtout parlez pour vous-même mr dilami, et n'ayez pas la prétention de représenter l'ensemble des marocains.

zahmoh منذ 7 سنوات

عندما يتزوج وزير بوزيرة الدنيا و عندما بتجريم الزنا التي حرمها الله في كتابه يقولون لنا حرية هذا هو النفاق.مثل هذه القضايا يجب ان يستفت فيها الشعب لقطع الطريق على مثل هذا الشخص والجمعيات التي تبتز الدولة باسم حقوق الانسان وتمول من الخارج.من اعطى الحق لهؤلاء ليتكلموا باسم الشعب

محمد المحمدية منذ 7 سنوات

من ليس له غيرة على امه واخته فلا غيرة له على وطنه . والله يعز الرجال اما الرعاويين ما عندنا مانديروا بيهم

سأريكم دار الفاسقين منذ 7 سنوات

أرى نذيرا (شيبا) في رأسه... و أعمار أمة محمد ص بين الستين و السبعين و قليل من يجوز ذلك... و أذكر هذا الذي سفه نفسه بقول إمام المرسلين لا يحل دم امرأ مسلم إلا بثلاث الثيب الزاني و النفس بالنفس و التارك لدينه ... و الثيب هو الذي جامع في نكاح صحيح فإن زنى بعد أن أنعم الله عليه... فماذا يريد أن يقول للمغاربة هذا الفاسق ؟ فلا تكن ضالا مضلا و اتقي يوما ترجع فيه إلى الله انشر إن كنت تزعم حق الرد بِسْم حرية التعبير

rachid منذ 7 سنوات

si on est dans un pays musulman .pourquoi on ne punit pas ceux qui ne font pas la priére et zakat dans laloi

ع الله منذ 7 سنوات

" أما التنصيص على قمع العلاقات الجنسية بين بالغين وتجريمها وتحويل كل مغربي ومغربية إلى مرشح لدخول السجن" تكلم على نفسك فقط فمنا الكثير مسلمين غير زناة

الحسن منذ 7 سنوات

لا أدري إلى أين نحن ذاهبون ؟ إن أمثال هذا الشخص يريد أن يرجع بنا إلى العهد الحجري

عزيز فريو منذ 7 سنوات

عجبا لاناس لا نسمع لهم صوتا الا في امور كهاته.شوهتونا ولينا نحشمو نكولو على انفسنا تقدميين و حداثيين.يا استاذ و يا سادة الحداثة كل لا يتجزا..دافعوا عن الحريات العامة بالمطلق و لاتقصروا معركتكم في حرية الفرج.دافعوا عن حرية المبادرة و المنافسة الشريفة و اقتصاد السوق الحر بتخليكم عن الريع الذي تقتطعونه من قوت الشعب.دافعوا عن الحرية دون انتقائية و عندها فقط سيصدقكم الشعب المحافظ حتى لو اختلف معكم في امور حرية المعتقد و العلاقات الرضائية...اما وانكم تصبحون "سوبير" حداثيين في امور و تمسون "سوبير" محافظين في امور اخرى كطقوس البيعة و تقبيل يد الملك ووو..عفوا هذه اسمها الانتهازية

moslim maghrebi منذ 7 سنوات

عن اي حرية يتكلم هذا الشخص ...الا يعلم اننامسلمون ....و الزنا حرام...سبحان الله اصبحنا نناقش امورا منزلة من السماء و موضحة بالكتاب و السنة... حسبنا الله و نعم الوكيل في امثال هذا الشخص....

amine منذ 7 سنوات

je suis d accord avec Mr dlimi

maroc منذ 7 سنوات

et manger en public en ramadan ?

مستغرب منذ 7 سنوات

مصيبة هادي واش حنا دولة مسلمة ولا علمانية حددوا لينا باش نعرفو فين غاديين ،اي علاقة بين امرأة و راجل خارج إطار الزواج تعتبر زنى هدشي الي علمونا .

Maghribi منذ 7 سنوات

لا يهمنا ان نحمل لقب دولة توتاليتارية مادمنا على الحق، فرضا الناس غاية لاتدرك .. بفعل اتباع الهوى والشهوات ، فمرحبا بشرف لقب الدولة توتاليتارية الذي لن يزيدنا عزاً وتبجيلا بإذن من حرم الزنا في محكم تنزيله

محمد المغربي منذ 7 سنوات

{‏إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ‏} ‏ ‏[‏النور‏:‏ 19‏]‏‏ اللهم حصن شبابنا وبناتنا بالعفة والحجاب.

Taoufik منذ 7 سنوات

Monsieur .je suis tout a fait d accord avec vous . Car tout le monde deviend condidat a etre prisonier. Lhypocrisie est flagrante surtout quand on incriminise les relations heteros et on neglige les relations homo c est a dire la lois actuelle encourage l homosexualite