وفاة تلميذة في ظروف غامضة داخل مؤسسة تعليمية في البيضاء

24 أبريل 2015 - 17:02

تصوير:عبد المجيد رزقو

توفيت، ظهر اليوم الجمعة تلميذة بمستشفى مولاي يوسف في الدارالبيضاء، في ظروف غامضة، حيث تم نقلها في حالة خطيرة رفقة شقيقتها التوأم من المؤسسة التعليمية ابن تومرت، لتلقى حتفها بالمستشفى.
وقالت مصادر مطلعة لـ”اليوم24″، إن سيارة الإسعاف تأخرت في نقل الفتاتين حسناء وسكينة إلى المستشفى، حيث إنهما أصيبتا بإغماء خلال فترة الاستراحة في حدود الساعة العاشرة، ولم يتم نقلهما إلى المستشفى، إلا بعد ساعة من الحادث.

هذا وتضارب الأخبار حول أسباب الوفاة، إذ هناك فئة من التلاميذ تقول إن التوأم، من مواليد 1999، تناولتا بسكويت مسموم، فيما قالت أخرى إنه من المحتمل أن يكونا الضحيتين مصابتين بمرض ما.

مدرسة ابن ثومرت  (2)
وأشارت المصادر ذاتها إلى أن إدارة المؤسسة نقلت التلميذتين من وسط الساحة إلى المستشفى المذكور، حيث فارقت حسناء الحياة، فيما تم نقل سكينة من مستشفى مولاي يوسف إلى ابن رشد لإخضاعها للفحوصات قصد تحديد أسباب الاغماء الذي أدى إلى وفاة شقيقتها.
وينتظر، أن تكشف التحاليل ونتائج التشريح الذي ستخضع له الجثة حسناء عن الأسباب الحقيقية التي أودت بحياتها.

[youtube id=”n7jhfIuAUGI”]

 

 

كلمات دلالية

مدرسة وفاة
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.