زيارة وفد برلماني لمساءلة لارام تتحول لجولة"ممتعة"على متن طائرة الأحلام!

27 أبريل 2015 - 13:21

فوجئ عدد من النواب البرلمانيين، صبيحة اليوم الاثنين، بتحول زيارة ميدانية دعت إليها لجنة البنيات الأساسية بمجلس النواب لشركة الخطوط الملكية المغربية بالدار البيضاء، للوقوف على ظروف عمل الشركة، إلى جولة “ممتعة” على متن طائرة الأحلام “ديرملاينرز”، وهي الجولة التي دامت لأزيد من ساعة ونصف.

زيارة وفد برلماني للارام

وتبعا لذلك، قاطع نواب استقلاليون الرحلة، التي كانت في سياق زيارة ميدانية لأعضاء لجنة البنيات الأساسية بمجلس النواب، وذلك بدعوة من وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك، معتبرين أن رحلة بهذا الشكل لن تفيد في شيء وبعيدة عن أهداف الزيارة.

زيارة

وفي هذا السياق، قال عادل بنحمزة، نائب عن حزب الاستقلال إن “توقعاتنا في الفريق الاستقلالي أن الزيارة ستشمل ظروف عمل الشركة وبرامجها وتدبيرها سواء ما يتعلق بالجانب المالي أو البشري، خصوصا أن خدمات الشركة تكون دائما موضوع انتقادات سواء بالنسبة للمواطنين أو وسائل الإعلام”، غير أننا، يضيف “فوجئنا ونحن في اتجاه الدارالبيضاء ببرنامج جديد للزيارة يقتصر على زيارة طائرة دريملاينر بوينغ 787 التي تم شرائها قبل أشهر، بل والقيام برحلة على كتنها تمتد لساعة ونصف من الطيران، علما أن عدد النواب لا يتحاوز 19 نائب رفقة بعض الموظفين”.

وأكد بنحمزة “لقد اعتبرنا أن تقديم عرض تقني مرفوق بشريط فيديو كاف بالنسبة للنواب للإطلاع على مميزات الطائرة الجديدة دون إهدار المال العام في رحلة جوية بلا معنى”. وأردف “لذلك قررت رفقة النائبة فتيحة البقالي والنائب حسن التابي من الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية عدم المشاركة في تلك الرحلة والإكتفاء بالعرض الذي تم تقديمه بالمطار”.

وكان ضمن الرحلة نجيب بوليف، الوزير المنتدب لدى لوزير التجهيز والنقل واللوجستيك.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عبدالله منذ 7 سنوات

خطابي هذا إلى البرلماني بنحمزة اقول لهم إنك وإنهم تغردون خارج السرب وتدعون انفسكم معارضة حقيقة وفي الحقيقة انتم معارضة ضد الإصلاح لن تدرو الرماد في عيوننا بخرجاتكم البهلوانية اتركو الحكومة تعمل فوالله طول هده المدة لم تقدمو إلا الضجيج والعرقلة لعمل الحكومة بهرطقاتكم واكاذيبكم وصفحتك الفيسبوكية ليست إلا مرتعا للأكاذيب ومن يصفقون لك

صالح منذ 7 سنوات

ومن تحسب نفسك حتى تحكم على نواب رفضوا اهدار المال العام من خلال القيام بجولة مدتها ساعة ونصف

marocaine منذ 7 سنوات

Les pauvres les istiqulaliens.on fait que de la pub pour les prochaines élections. Vous n'avez pas hontes arretez de jouer le rôle de l honnête