فرنسا تسجن مغربيا أربك الامن وصدم شرطية لحظة هروبه من المطاردة

26 مايو 2015 - 08:20

قضت محكمة فرنسية، صباح امس الاثنين، بالسجن ستة أشهر موقوفة التنفيذ، وغرامة مالية 290 أورو، في حق مغربي اصطدم بسيارة أمن لحظة محاولته الهروب من عناصر الشرطة، مما أدى الى إصابة شرطية بجروح طفيفة.

وتعود تفاصيل الحادث إلى 19 أبريل الماضي، بعدما اصطدمت دراجة المواطن المغربي التي كان يقودها بسرعة 130 كلم في الساعة، مع سيارة للشرطة، خلال مطاردته من قبل الأمن خوفا من اعتقاله لعدم توفره على وثائق الإقامة.

وكشفت مصادر إعلامية فرنسية، أن المغربي (توفيق.إ)، البالغ من العمر 20 سنة، وصل إلى فرنسا قبل أربع سنوات، حيث يقطن رفقة شقيقاته بشكل غير قانوني.

وعبر توفيق لحظة اعتقاله، عن أسفه واعتذاره عن الحادث الذي تسبب به لعناصر الأمن الفرنسي، مؤكدا أنه حاول إنقاذ الشرطية التي تعرضت لجروح طفيفة، وأنه تجنب الاعتقال لعدم توفره على رخصة سياقة أو تأمين عن الدراجة التي يمتطيها، إلى جانب أنه يعمل بوثائق عمل مزورة.

وعرفت المطاردة الهليودية من أجل توقيف توفيق تدخل عدد من العناصر الأمنية، وقطع الطريق قصد إيقافه، إذ كان في حالة ذعر وهلع كبيرين، ما جعله يتجاوز الأمن ويصطدم بإحدى السيارات وسط الشارع، التي وضعت لشل حركته.

كلمات دلالية

اعتقال سجن فرنسا مغربي
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.