الصباح:لم يتحدث أحد عن الفساد حين حرمت أمريكا المغرب من مونديال 94

29 مايو 2015 - 13:13

 اتهم الشيخ أحمد الفهد الصباح، العضو المنتخب حديثا في الاتحاد الدولي لكرة القدم، الولايات المتحدة الأمريكية، لظفرها في تنظيم نهائيات كأس العالم التي أقيمت عام 1994، بدل المغرب.

وقال الشيخ أحمد الفهد الصباح، في تصريحات صحافية، نقلتها مجموعة من وكالات الأنباء:“أحب أن أذكر أنه في كأس العالم عام 1994 التي فازت باستضافتها الولايات المتحدة الأمريكية على المغرب بنتيجة 10-7، لم يتكلم أحد أن هناك شبهات فساد، وجميع القارات احترمت النتيجة والتزمت الصمت”.

يشار إلى أن المغرب قدم أول مرة ترشيحه لاستضافة نهائيات كأس العالم لعام 1994 بيد أنه فشل في ذلك.

 

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي